الاتحاد

الاقتصادي

افتتاح مؤتمر التمويل والائتمان والأعمال الدولية الأول في دبي


دبي - رضا هلال:
قال عبد الرحمن غانم المطيوعي مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي: إن نمو حصة الشرق الأوسط من التجارة الدولية من نحو 369 مليار دولار أميركي عام 1999 إلى نحو 500 مليار دولار عام ،2003 يدعم دور المؤسسات المالية في تشكيل البيئة الاقتصادية والاستثمارية·
وأكد، خلال افتتاح مؤتمر التمويل والائتمان والأعمال الدولية الأول صباح أمس بمشاركة خبراء دوليين ومسؤولين من مختلف المؤسسات والشركات المالية لمناقشة قضايا الاعتمادات وإدارة المخاطر، أهمية الموضوعات التي يطرحها المؤتمر على المستويين الدولي والإقليمي، حول تحليل المخاطر وتأسيس الأعمال في الشرق الأوسط ودور التمويل التجاري في مراكز الأعمال الرئيسية، بجانب أهم القضايا المتعلقة بالائتمان الدولي·
وقد أوضح المطيوعي أن قطاع البنوك والتمويل في دولة الإمارات حقق تطوراً كبيراً في العقود الثلاثة الماضية، وذكر بأن البنوك التجارية قامت بأداء مميز في عام 2003 ، حيث بلغت أرباحها 5,25 مليار درهم، مقارنة بنحو 4,52 مليار درهم في عام ،2002 كما تطرق إلى دور المصرف المركزي المهم في رسم السياسات المتوازنة، ودوره في مكافحة غسل الأموال باستحداث نظام شامل لهذا الغرض· وأشار إلى تأسيس سوق دبي المالي بهدف تنظيم الاستثمار من أجل خدمة الاقتصاد الوطني، حيث بدأ نشاطه في السادس والعشرين من مارس عام،2000 ويتميز السوق بالتداول الالكتروني من خلال المقاصة· وبالإضافة إلى ذلك، ولدعم دور دبي الرائد كمركز مالي إقليمي وعالمي، تم تأسيس مركز دبي المالي العالمي لتقديم خدمات مالية متميزة·
وقد استعرض الحضور كيفية التعامل وإدارة المخاطر ودراسة حالة على كل من الأرجنتين ووسط آسيا ودول اميركا اللاتينية، وغيرها من الدول والمناطق التي واجهت صعوبات اقتصادية وسياسية، ويستمر المؤتمر لمدة يومين ويتضمن جدول اليوم الثاني والأخير منتدى تمويل التجارة الدولية·

اقرأ أيضا

8 اختبارات لأداء الهواتف الذكية في الدولة