الاتحاد

الإمارات

«الداخلية» توفر خدمات متنوعة لكبار السن

جمعة النعيمي (أبوظبي)

ذكرت وزارة الداخلية في تقرير لها أنها تعمل جاهدة على حماية أفراد المجتمع بصفة عامة وحماية الفئات الخاصة من المجتمع ومنهم كبار السن، حيث قامت بجهود كبيرة في هذا المجال، تتضمن توفير كراسي متحركة لكبار السن في الإدارات والمراكز الخدمية، مثل قطاع الجنسية والإقامة وشؤون الأجانب ومراكز ترخيص الآليات والسائقين، وفي مختلف مراكز الشرطة الشاملة ومراكز الخدمة في وزارة الداخلية، وانتقال الضباط والمحققين لأماكن وجود كبار السن لسماع شكواهم واتخاذ اللازم حيال تلك الشكاوى بالسرعة الممكنة والانتقال لمقار سكنهم لتقديم خدمات الجنسية والإقامة وتوفير أماكن خاصة لإجراء التحاليل البيولوجية لكبار السن في المختبرات الجنائية مع الانتقال لمقار إقامتهم في حالة تعذرهم عن الحضور والقيام بالحملات التوعوية والإرشادية من الشرطة المجتمعية لأفراد المجتمع وطلبة المدارس ومنتسبي وزارة الداخلية لتوضيح حقوق كبار السن والمسنين، وكيفية التعامل معهم.
كما توجد مبادرة القيادة العامة لشرطة أبوظبي «غراس الأمل» لتقديم خدماتها داخل منازل المسنين وأصحاب الهمم، ويتم تطبيق ذلك من خلال القيام بعمل زيارات لكبار السن في المراكز الصحية وعقد لقاءات معهم لمتابعة آرائهم، والتعرف على مشاكلهم وتوفير الحماية اللازمة لهم، منعاً لتعرضهم للاعتداء أو الإيذاء بأي صورة كانت.
كذلك تم إطلاق مبادرة السوار الإلكتروني بالقيادة العامة لشرطة دبي لتلقي بلاغات كبار السن بشكل مباشر، وتوفير مواقف للسيارات الخاصة بهم في مختلف مراكز الشرطة الشاملة وجميع مراكز تقديم الخدمة في وزارة الداخلية، وتخصيص موظفين لاستقال كبار السن، وإنهاء معاملاتهم بأسرع وقت في مختلف مراكز الشرطة الشاملة، ومراكز الخدمة، ومبنى القيادة العامة لشرطة الشارقة، وتطبيق التحقيق المتنقل لتلقي بلاغات شكاوى كبار السن في المراكز الشاملة، والتي استفاد منها 192 من المتعاملين في إمارة الشارقة، والتنسيق مع وزارة تنمية المجتمع بشأن خدمات بطاقة مسرة لكبار السن، والتي تتضمن خدمات حكومية كتوفير خدمة التسجيل المتنقل ومواقف خاصة ومكاتب خاصة للمعاملات وكراسي متحركة للمداخل.
وتقدم إدارات الخدمات الطبية بوزارة الداخلية عدداً من الخدمات لفئة كبار السن ومنها، وإعطاؤهم الأولوية في المعالجة والكشف الطبي والقيام بزيارات منزلية لهم لإرشادهم وتوعيتهم بطريقة استعمال وحفظ الأدوية وتوفير وحدة علاج الأسنان المتنقلة لزيارة مراكز رعاية المسنين ووضع خطط العلاج اللازم لهم، والاحتفال باليوم العالمي للمسنين، والذي يصادف الأول من أكتوبر من كل عام، إضافة إلى تقديم دورات تدريبية في التعامل مع الجمهور بصفة عامة والتدريب على كيفية التعامل مع كبار السن بصفة خاصة وعقد الندوات والمؤتمرات وورش العمل، والتواصل مع المسنين من فئة المتقاعدين عن طريق مشاركاتهم في المناسبات الاجتماعية، وإرسال الرسائل النصية لهم وزيارتهم في المجالس، واستمرار العمل على مبادرة «نوصلك»، إذ يتم إنجاز معاملات كبار السن وأصحاب الهمم في مقر وجودهم من دون عناء الحضور إلى مراكز تقديم الخدمة في الشرطة.

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يوجه بإنارة منطقتي الحراي 1 و2 في خورفكان