الاتحاد

دنيا

احتياطات استخدام العدسات اللاصقة

أبوظبي (الاتحاد)

كشفت دراسة حديثة أن عدم العناية بالعينين أثناء استخدام العدسات اللاصقة يمكن أن يؤدي إلى ضعف مستوى النظر أو حدوث ندبة في القرنية أو حتى الحاجة إلى زرع قرنية في بعض الحالات. وفيما يلي، أورد موقع «Red Online»، أهم الأسباب التي قد تُـحدِث بالعينين ضرراً بالغاً:
* النوم بالعدسات اللاصقة
القرنية هي النسيج الشفاف الوحيد في الجسم، وتحصل على الأكسجين فقط من الهواء، ما يعني أنه في حالة استخدام العدسات اللاصقة، يقل حصولها على الأكسجين، وعندما تغلق عينيك يقل أكثر، وعند حدوث الأمرين معاً، يقل الأكسجين بشكل بالغ ما قد يسبب التهاب القرنية الميكروبي.
* عدم التخلص منها في الوقت المناسب
جميع العدسات اللاصقة لها عمر افتراضي، ويجب استبدالها بعدسات جديدة، وإلا ستصبح مرتعاً للبكتيريا.
* استخدام ماء الصنبور
تعيش طفيليات في ماء الصنبور المعروف أنه غير مُعقم، لذا فغمر العدسات في ماء الصنبور يمكن أن يسبب التهاباً بالعيون، لذا يجب حفظها دائماً في محلول مطهر.
* سوء استخدام المحلول والعبوة
إن استخدام بقية المحلول في العبوة الحافظة أسوأ الأمور التي يمكن فعلها، إلى جانب الاحتفاظ بالعبوة لفترة طويلة، حيث تنتشر البكتيريا الضارة ببقية المحلول والعبوة.
* حمامات السباحة
إذا دخل الكلور الموجود في حوض السباحة أثناء الاستحمام أو مياه البحر المالحة للعدسات، فجميع البكتريا الموجودة بها ستنتقل مباشرةً إلى مقلة العين، وحينها ستسبب أضراراً بالغة.
* مصادر غير موثوقة
يجب الحصول على العدسات من خلال القنوات الطبية المناسبة، فشراء عدسات من مصدر غير معتمد مثل أسواق الأشياء المستعملة أو محال مستحضرات التجميل ينطوي على خطر صحي كبير.

اقرأ أيضا