الاتحاد

دنيا

اللون الأزرق حديث العهد!

أبوظبي (الاتحاد)

ظهرت أدلة على أنه حتى العصر الحديث، لم يكن البشر قادرين على رؤية اللون الأزرق. وقال كيفين لوريا، المراسل والكاتب الأميركي بموقع «Business Insider»، إن تاريخ الأدلة يعود إلى القرن التاسع عشر عندما لاحظ العالم ويليام جلادستون، الذي تولى لاحقاً منصب رئيس وزراء بريطانيا العظمى، أنه في الأوديسة، يصف هوميروس المحيط بأنه بلون «النبيذ المظلم» وألوان غريبة أخرى، لكنه لم يستخدم كلمة «أزرق» مطلقاً.
وبعد بضع سنوات، حلل عالم اللغة لازارس جيجر النصوص القديمة الأيسلندية والهندوسية والصينية والعربية والعبرية لمعرفة ما إذا استخدم اللون الأزرق ولكنه لم يجد.
ووفق موقع «science alert»، أجرى جولز دافيدوف، عالم النفس بجامعة جولد سميث في لندن، دراسة عام 2006 على قبيلة هيمبا من ناميبيا، ووجد أنه لا توجد كلمة أزرق في لغتهم، ولا يوجد تمييز حقيقي بين الأخضر والأزرق.
وأجرى اختباراً أظهر فيه لأعضاء القبيلة دائرة بها 11 مربعاً أخضر وواحداً أزرق، لكن غالبيتهم أخبروه أن المربعات كلها بلون واحد، حتى أن الذين خمنوا وجود مربع بلون مختلف استغرقوا وقتاً طويلاً، والكثير منهم أخطأ.

اقرأ أيضا