الاتحاد

الرياضي

رسوب المواطنين في آخر اختبار لوكلاء اللاعبين

التعامل مع وكلاء اللاعبين يمر عبر اجتياز الامتحان

التعامل مع وكلاء اللاعبين يمر عبر اجتياز الامتحان

الشامسي: اللائحة الجديدة تتضمن أكثر من 100 مادة وتصدر بعد شهرين

كشف الدكتور سليم الشامسي رئيس لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين أن اتحاد الكرة تلقى إخطاراً من الفيفا بضرورة تجديد رخص وكلاء اللاعبين كل سنتين وذلك بخوض اختبارات جديدة في آخر القوانين والتعديلات المدخلة في لوائح المهنة.

وقال: يأتي هذا الإجراء حرصاً على إلمام وكلاء اللاعبين بكافة التحولات الحاصلة في مجال انتقالات اللاعبين بما يساعد على تفادي كل الإشكاليات ويضمن الحفاظ على حقوق جميع الأطراف، ومن المنتظر أن يخاطب اتحاد الكرة الوكلاء المعتمدين لديه والذين حصلوا على الرخصة منذ أكثر من سنتين للمشاركة في الاختبار الذي يقام 15 مارس المقبل لتجديد رخصهم.
وأوضح أن الامتحان يغطي لوائح الفيفا المعمول بها دولياً واللوائح المحلية من خلال تخصيص عشرة أسئلة يتم إرسالها ضمن اختبار عشوائي من قبل الاتحاد الدولي يوم الاختبار وخمس أسئلة تعدها لجنة محلية تشكلها لجنة أوضاع اللاعبين للإشراف على سير الامتحان وإصلاح الاختبارات في نفس اليوم.

وعن مدى الإقبال الذي يشهده قطاع الوكلاء بالدولة أكد ان العدد في تزايد من امتحان إلى آخر حيث يوجد اليوم ثمانية وكلاء معتمدين فقط مشيراً إلى أن آخر امتحان شارك فيه حوالي 14 مترشحاً لم ينجح منهم سوى اثنين فقط أوروبي وعربي بينما لم ينجح أي مترشح مواطن في الحصول على الرخصة، وبرر الشامسي ذلك بان العديد من الذين يجتازون الامتحان لا يملكون الثقافة الكاملة بخصوص اللوائح الدولية لأوضاع اللاعبين وحتى الذين يحفظون بعض المواد لا يملكون الفهم الكامل وذلك بسبب غياب الجدية في دخول مجال وكلاء اللاعبين وعدم الإلمام بلوائحه وقوانينه بكل دقة.
وأكد الشامسي ان الاتحاد يعمل بجدية من أجل مساعدة الراغبين من المواطنين في دخول المجال على ممارسة المهنة في ظروف إيجابية لأداء الدور المطلوب سواء داخل الدولة أو خارجها.

وأضاف: هذا القطاع يشهد اهتماماً كبيراً من أجل تنظيمه وتحديد مجالاته بما يخدم اللعبة ويحافظ على حقوق وواجبات اللاعبين والأندية لذلك يعمل اتحاد الكرة على إصدار لائحة جديدة لوكلاء اللاعبين تتم حاليا مناقشتها من قبل لجنة أوضاع اللاعبين ثم عرضها على اللجنة القانونية ورفعها لمجلس الإدارة من اجل اعتمادها ثم البدء في العمل بها.
وعن أبرز ملامح اللائحة الجديدة أوضح الشامسي أنها تتضمن أكثر من 100 مادة سيتم اختصارها من خلال التركيز على اللوائح الدولية المهمة التي رصدها الفيفا إلى جانب إضافة بعض اللوائح المحلية التي تراعي خصوصية اللعبة في دولة الإمارات وذلك من اجل تنظم عمل الوكلاء وتحدد كيفية الحصول على الرخص والضوابط التي تحدد عملهم وتبرز حقوقهم وواجباتهم.
وأشار الشامسي إلى أن لجنة أوضاع اللاعبين أمامها عمل كبير من أجل الانتهاء من اللوائح حيث ينتظر أن تستغرق حوالي الشهرين لبدء العمل بها.
وأضاف: اتحاد الكرة ينوي تنظيم ورشة عمل لوكلاء اللاعبين في فبراير المقبل وذلك قبل موعد الاختبار المحدد في 15 مارس المقبل ممن أجل مساعدة المهتمين بالقطاع للتعرف على جديد اللوائح والتعرف على اقتراحاتهم ومشاغلهم.
وعن فكرة إنشاء رابطة لوكلاء اللاعبين أكد الشامسي أن الأمر قائم، خاصة أن مؤتمر دبي للاحتراف أكد وجود روابط من خلال تواجد رئيس رابطة وكلاء اللاعبين بأوروبا وبالتالي فإنه لا يوجد ما يمنع إنشاء الرابطة بالدولة، خاصة أن الهدف منها تنظيم العمل بين الوكلاء

اقرأ أيضا

منصور بن زايد: علاقات الإمارات والسعودية متميزة ونموذجية