الاتحاد

أخيرة

سلطان ولاية يحلم برئاسة إندونيسيا

أعلن سلطان ولاية يوجياكارتا الذي يحظى بالاحترام في إندونيسيا استعداده لخوض الانتخابات الرئاسية في عام 2009 إذا ما حظيت فكرة ترشيحه بقبول واسع، وقال السلطان هامينجكوبونوالخامـــس في معرض رده على الأسئلة العديدة التي وجهت إليه بشأن مدى استعداده لخوض السباق الرئاسي في العام المقبل ''إذا كان الناس تريد مني ذلك فلماذا أرفض ''طلبهم''·
كما أعرب حاكم جاكرتا السابق سوتيجوسو أيضا عن رغبته في خوض السباق الرئاسي المقبل، وأعلن حزب النضال الديمقراطي الإندونيسي عن ترشيح رئيسته ميجاواتي سوكارنو ، وهي رئيسة سابقة ، للانتخابات الرئاسية، ومن المقرر أن يسعى الرئيس سوسيلو بامبانج يودهويونو لاعادة انتخابه بينما من المتوقع أن يرشح حزب جولكار نائب الرئيس يوسف كالا ، واعرب السلطان هامينجكوبونو عن انتقاده للنهج المادي للسباق الرئاسي الذي قال إنه لا يتفق مع الأوضاع الحقيقية للشعب ، ونقلت صحيفة ''جاكرتا بوست ''عن السلطان قوله ''إنني مندهش لكوني أرى أن ''الذين يملكون'' يعتبرون الآن هم المرشحون المناسبون والشرعيون بينما يتم تجاهل الشخصيات الشهيرة من ذوي الضمير الحي ''، واستطرد يقول إن إندونيسيا - وهي رابع أكبر دولة في العالم من حيث تعداد السكان - تحتاج إلى رئيس يتصف بزعامة قوية لكي ينتشل الأمة من الأزمات الاقتصادية والأخلاقية، وتابع قائلا '' يتعين على كافة المواطنين تحسين نهجهم إزاء الدولة لمجابهة تاثيرات العولمة '' مضيفا أن مثل هذه التحديات ينبغي مواجهتها بدرجة قوية من الايمان بالقومية·

اقرأ أيضا