الاتحاد

دنيا

خدمة ركن السيارات تخفي عدة مسؤوليات

هو أول من يستقبلنا بابتسامة ترحيب عند زيارة الفندق وآخر من يودعنا متمنياً لنا طريق السلامة· إنه عامل خدمة ركن السيارات أو ما يعرف بـ ''الفالي باركينج''، ذلك الرجل الذي تخفي مهمته أكثر بكثير مما تظهره من مسؤوليات· وللغوص في تفاصيل هذه المهنة التي تمنحنا قسطاً كبيراً من الراحة وتخفف عنا حمل البحث عن موقف، سألنا عن أول فندق أطلق تلك الخدمة السياحية في أبوظبي، وتوجهنا من خلاله إلى أقدم عامل لديه لركن السيارات·
محمد نزار وهو باكستاني وظيفته الحالية مسؤول خدمة ركن السيارات في فندق الشاطئ روتانا· تدرج في عمله من سائق عام ،1993 إلى مشرف في قسم القيادة، إلى عامل مهمته فتح أبواب سيارات الضيوف وتولي ركنها عام ·2000 قال: ''قبل 9 أعوام أطلق الفندق فكرة تخصيص قسم ''الفالي باركينج'' كجزء من الرفاهية التي يحرص على توفيرها لضيوفه، وكنت ضمن المبتدئين في هذه المهنة التي أستمتع بأدائها وأكن لها الجميل، لأنها عرفتني على عدد هائل من الناس من جنسيات مختلفة وطبقات اجتماعية متفاوتة''·
ومن ضمن الأمور التي يعتز بها أن عمله لا يفرق في أسلوب التعامل بين ضيف يركب سيارة فارهة وآخر تبدو سيارته متواضعة· ومما ذكره أنه أثناء الازدحام عند مدخل الفندق، يرتاح أكثر حين يستلم السيارات التي يقودها الرجال· ''والسبب أن المرأة تتأخر عادة في النزول من السيارة إما لتضع المكياج ومن ثم النظارات الشمسية، وإما لتنهي مكالمتها الهاتفية وفي أغلب الأحيان لتبدل حذاءها الذي تنتعله للقيادة بآخر ذي كعب عال''·
المهام التي يتبعها محمد نزار بمجرد استلام دوام عمله، هي كالتالي:
؟ عند اقتراب السيارة أشير اليها بالتوجه للوقوف في المكان المناسب، منعا من إعاقة الطريق على السيارات العابرة·
؟ بعدها أفتح الباب من جهة السائق وأعطيه بطاقة تحمل رقماً مرحباً به في الفندق· وإذا كان ثمة راكب آخر يجلس على يمينه، فإن حارس الباب هو من يتولى مهمة فتح الباب من الجهة الأخرى·
؟ أضع نسخة من البطاقة عند واجهة السيارة وأسأل الضيف ما اذا كانت لديه حقائب لأساعده في إنزالها·
؟ في هذه الحال أطلب إحضار عربة الأمتعة وأدون أمامه عدد الحقائب التي يحتاجها ليتولى الفريق المختص إيصالها إلى غرفته·
؟ عند نزول الأطفال من السيارة، أنتبه إلى ضرورة وضع الحواجز أمام السيارات القادمة من الخلف، لتأمين عبورهم بأمان·
؟ وقبل دخول الضيف من باب الفندق أطوف حول سيارته لأراقب ما إذا كانت مخدوشة من جهة معينة· وأبلغ صاحبها عن الأمر مدونا ذلك على بطاقة أخرى، منعا للإحراج مع أي كان·
؟ أستلم مفتاح السيارة وأرسلها الى الموقف حيث يتم صفها في ركن مناسب لرقم البطاقة·
؟ عند خروج الضيف لطلب سيارته لا بد أن تكون معه البطاقة، آخذها منه وأرسلها الى جهاز الـ scan الذي تم استحداثه لمعرفة مكان السيارة بسهولة وإحضارها بسرعة·
؟ بعدها أفتح له الباب مجدداً ليدخل، ثم أغلقه متمنياً له أن يعاود زيارة الفندق في القريب العاجل·
؟ في حال أضاع الضيف بطاقة ركن السيارة أو نسيها في مكان ما، أطلب منه صورة من جواز سفره، وأخرى عن رخصة القيادة وصورة عن ملكية السيارة· وأسأله التوقيع على استلام السيارة حرصاً على تحري الدقة·
إن الراتب الذي يتقاضاه العاملين في خدمة ركن السيارات في الفنادق يتراوح للمبتدئين بين 1300 و1600 درهم، وهم يعتمدون على الإكراميات التي تأتيهم من الزبائن· ومما أورده محمد نزار أن أعلى ''بقشيش'' ناله كان 2000 درهم من أحد رجال الأعمال، ''لكن هذا لا يمنع أن البعض قد لا يعطوننا أكثر من 5 أو 10 دراهم، فيما قد يرحل كثيرون من دون حتى أن يرمقونا بنظرة شكر· ومع هذا أو ذاك، لا بد أن نؤدي واجبنا بإخلاص وبلا أدنى تفرقة'

اقرأ أيضا