الاتحاد

الاقتصادي

مجتمع اقتصادي

-أعلن بي· أن· بي باريبا في الخليج، عن تعيين مدير إقليمي جديد للمالية يتولى قطاع إدارة الأصول في دول مجلس التعاون الخليجي· وسيتولى خالد حميدان الإشراف على أنظمة وسياسات البنك الخاصة بتطوير خدمات العملاء· وسيقوم حميدان البالغ من العمر 34 عاما والذي يحمل الجنسية البحرينية بتطبيق الدراسات والنظريات التي تلقاها في جامعة ليهاي في بنسلفانيا، في الولايات المتحدة الأمريكية، وانضم حميدان إلى أسرة بي· أن· بي· باريبا في العام 2001 وعمل في مجال الملكية الخاصة ومن ثم تولى رئاسة المكتب المالي في مملكة البحرين·
ويحرص بي· أن· بي· باريبا على الاهتمام بالكوادر البشرية وتنمية قدراتها وتأهيلها بالإضافة إلى تطوير إمكانيات المواهب الواعدة ووضع الخطط الاستراتيجية المستقبلية للتطوير والتنمية·

أعلنت شركة بايرزدورف الشرق الأوسط عن توقيع اتفاق شراكة استراتيجية مع تراكس للعلاقات العامة تتولى بموجبه الأخيرة بالقيام بمهام العلاقات العامة والاستشارات الإعلامية للشركة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وذلك ابتداءً من مطلع يناير ،2008 وشركة تراكس للعلاقات العامة هي الممثل الإقليمي لشركة فلايشمان- هيلارد العالمية المتخصصة بخدمات العلاقات العامة·
جاء الإعلان عن تعيين تراكس بعد سلسلة من الاجتماعات والمناقشات للخطط الإعلامية الاستراتيجية أجرتها بايرزدورف الشرق الأوسط مع مجموعة من شركات العلاقات العامة، أوقفت الشركة بعدها العمل مع الشريك الإعلامي السابق شركة ويبر شاندوك للعلاقات العامة، وعن هذا القرار قال روبرت تايلور هيوز المدير التنفيذي للشرق الأوسط وغرب آسيا في بايرزدورف الشرق الأوسط: ''لقد كانت جهود شركة ويبر شاندوك بناءة وأود أن أشكرهم علناً على جهودهم الجبارة التي بذلوها خلال السنوات الماضية·'' واعتبر هيوز أن اختيار تراكس للقيام بمهام العلاقات العامة في المنطقة جاء نظراً لما تتمتع به الشركة من فهم عميق للمنطقة وثقافتها إضافة إلى خبرة الشركة في مجال منتجات العناية بالجمال والبشرة وقال: ''لقد فازت تراكس خلال طرح الخطط والاستراتيجيات الأخير بفضل إبداع فريقها والحماس الذي أظهرته لنقل أسمائنا التجارية إلى مستويات جديدة وذلك عبر إمكانياتهم الإقليمية وخاصة في المملكة العربية السعودية·''

نظمت مجلة الاكونوميست البريطانية في أبوظبي أمس الأول ندوة ''العالم 2008 منتدى الرؤساء التنفيذيين''، وتطرقت الندوة التي شارك فيها عدد من الرؤوساء التنفيذيين للشركات المحلية والإقليمية والدولية الى التطورات التي شهدها الاقتصاد العالمي في عام 2007 واستشراف آفاق النمو الاقتصادي العالمي في عام ·2008
وأكدت معظم المداخلات في الندوة تأثر الاقتصاد العالمي بأزمة الرهن العقاري في الولايات المتحدة الأميركية حيث تراوحت الاراء بين أن يكون لهذه الأزمة انعكاسات سلبية مستمرة على الاقتصاد العالمي والأميركي في العام الحالي وبين امكانية ان يتجاوز الاقتصاد العالمي والاميركي هذه الأزمة· وتطرقت الندوة الى اقتصادات الدول النامية، واشارت الى استمرار بعضها -وفي مقدمتها الصين والهند- في تحقيق معدلات نمو مرتفعة تسهم في الحد من تراجع النمو الاقتصادي العالمي، كما ركزت الندوة على التطورات الاقتصادية في منطقة الخليج والشرق الأوسط· وأكدت أن الدول الخليجية ستحقق معدلات نمو عالية بسبب ارتفاع أسعار النفط ولكنها لفتت في الوقت ذاته الى أن هذه الدول قد تعاني من مشكلات اقتصادية بسبب ارتفاع نسبة التضخم وارتفاع أسعار السلع وايجار العقارات مما يؤثر في نسب النمو المتوقعة·

اقرأ أيضا

"أدنوك للغاز" توقع اتفاقيات مع "بي بي" و"توتال" لتوريد الغاز حتى 2022