الاتحاد

عربي ودولي

داعش يتبنى تفجير بغداد

 لمشاهدة الصور اضغط هنا..



بغداد (أ ف ب)

أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن التفجير الانتحاري بسيارة مفخخة والذي أدى إلى مقتل 32 شخصاً على الأقل، الاثنين في بغداد.
وأوردت وكالة أعماق المرتبطة بتنظيم داعش أن الهجوم أسفر عن سقوط أربعين قتيلاً.
وكان عقيد في الشرطة العراقية أعلن أن الهجوم الذي استهدف مدينة الصدر في شمال شرق بغداد أوقع 32 قتيلاً و61 جريحاً.
وأتى الاعتداء بينما يلتقي الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند نظيره العراقي فؤاد معصوم ورئيس الحكومة حيدر العبادي.
تندرج زيارة هولاند إلى العراق في إطار الدور الذي تلعبه فرنسا ضد تنظيم داعش الذي ما يزال يبدي مقاومة شرسة في مواجهة القوات العراقية التي تحاول استعادة السيطرة على مدينة الموصل بدعم جوي من التحالف الدولي الذي تشارك فيه فرنسا.

 

اقرأ أيضا

مهاجم يحاول اقتحام "المسجد الكبير" بسيارته في فرنسا