الجمعة 27 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
الهلال تقدم مواد إغاثية متنوعة للمتأثرين بالأحداث في المناطق الوسطى بالعراق
الهلال تقدم مواد إغاثية متنوعة للمتأثرين بالأحداث في المناطق الوسطى بالعراق
31 أغسطس 2005
حمد الكعبي و وام :
أكد سعادة خليفة ناصر السويدي رئيس مجلس ادارة هيئة الهلال الاحمر ان المساعدات التي تقدمها دولة الإمارات للشعب الفلسطينى تشكل نهجا ثابتا في سياسة دولة الإمارات لمساعدة الاشقاء العرب وخصوصا الشعب الفلسطينى الشقيق لمواجهة التحديات الانسانية والمعيشية التي يواجهها نتيجة ظروف الاحتلال وقال في تصريح ردا على رسائل شكر تلقتها الدولة من جهات وجمعيات خيرية في فلسطين عرفانا بمكرمة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة المتمثلة ببناء مدينة خليفة بن زايد على انقاض المستعمرات الاسرائيلية المهدمة في قطاع غزة ان اقامة هذه المدينة تؤكد استمرار دعم ومساندة دولة الإمارات للشعب الفلسطينى الشقيق والذي بدأ في عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان 'رحمه الله' واعرب عن امله بان تكون اقامة هذه المدينة عاملا في استقرار الشعب الفلسطينى في ارضه ووطنه وخطوة في طريق اعادة اعمار وبناء الدولة الفلسطينية· وكانت هيئة الهلال الاحمر قد تلقت رسائل شكر وتقدير من مؤسسة البيت الصامد وجمعية الصبرة الخيرية بغزة تتضمن الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان على المجهودات القيمة والمنح السخية من خلال المشاريع والمساعدات المستمرة والمتواصلة للشعب الفلسطينى لرفع المعاناة عن الشعب الفلسطينى الصامد في ارض الوطن· كما تؤكد رسائل الشكر ان الشعب الفلسطينى سيحفظ لدولة الإمارات مواقفها المشرفة تجاهه ويعبر عن بالغ سعادته وتقديره لصاحب السمو رئيس الدولة على هديته للشعب الفلسطينى المتمثلة ببناء مدينة خليفة باعتبار ان هذه المكرمة ادخلت البهجة في قلوب ابناء الشعب الفلسطينى وفقرائه في مدينة الشيخ زايد ولاحقا في الحى الإماراتى في رفح·
متمنين لابناء شعب دولة الإمارات مزيدا من التقدم والازدهار في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو رئيس الدولة·
من ناحية أخرى قامت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية بتوزيع عدد من مواد إغاثية متنوعة للمتأثرين من الأحداث التي شهدتها عدد من المناطق الوسطى في العراق مؤخرا محتوية هذه المواد على كميات كبيرة من المواد الغذائية والملابس والإحتياجات الضرورية الأخرى·
وقال على بن شميل الكعبي مدير مكتب الهيئة في العراق إن الهيئة حرصت على تكثيف جهودها الإنسانية في الآونة الأخيرة في عدد من المناطق العراقية التي شهدت توترا شديدا بسبب الأحداث الجارية هناك، مشيرا إلى أن المكتب تلقى العديد من النداءات الإنسانية من جمعية الهلال الأحمر العراقية وأهالي المناطق المتأثرة في محافظتي الموصل والأنبار الذين نزحوا بسبب تردي الأوضاع في محافظاتهم واستقروا في مخيمات حول مدينة النجف الأشرف· وأوضح أن وفدا من مكتب الهيئة في العراق قام بزيارة تفقدية للنازحين الذين جلهم من مدينتي الفلوجة وتلعفر إطلع من خلالها على أوضاعهم الإنسانية وتعرف على متطلباتهم الأساسية في الوقت الراهن وقام بتوفيرها على الفور من خلال البرنامج الإغاثي الذي تم تنفيذه بالتنسيق مع جمعية الهلال الأحمر العراقية ، مؤكدا أن البرنامج وفر ضروريات الحياة التي تعين النازحين على مواجهة ظروفهم الراهنة والتغلب على التحديات التي تواجههم· ونوه إلى أن الهيئة ستنفذ مرحلة ثانية من برنامج المساعدات للنازحين في مدن النجف والكوفة وكربلاء في الأيام القادمة تقديرا للظروف التي يمرون بها نسبة لتزايد أعدادهم يوميا وإنطلاقا من حرص الهيئة على تحسين أوضاعهم و الحد من تفاقم معاناتهم·
وقال الكعبي إن الهيئة قدمت أيضا مساعدات إنسانية للمتأثرين في منطقة العطيفية بوسط العاصمة العراقية بغداد، مشيرا إلى المكتب سير قافلة محملة بالمواد الغذائية المتنوعة للمستهدفين إلى جانب تقديم مساعدات مادية وعينية للشرائح الضعيفة والأيتام والمرضى، وتمليك الأسر المتعففة وسائل إنتاج تمثلت في توفير كميات كبيرة من ماكينات الخياطة التي تعين تلك الأسر على إيجاد مصدر رزق ثابت يقيها ذل المسألة ويوفر لها حياة كريمة خاصة وانها تفتقر للمعيل في هذه الظروف التي يمر بها العراق· ومن ناحية آخرى أعلن الكعبي عن اختتام فعاليات دورات تحفيظ القرآن الكريم التي نظمتها الهيئة في العراق خلال العطلة الصيفية بالتنسيق مع المجلس البلدي في قاطع المنصور بمشاركة 750 طالبا وطالبة، وقام مدير المكتب بتوزيع الشهادات التقديرية والهدايا المادية والعينية التي تضمنت حقائب مدرسية تحوي المستلزمات المدرسية الضرورية إلى جانب الزي المدرسي على المشاركين والمشاركات·
وفي إطار الجهود المستمرة التي تضطلع بها هيئة الهلال الأحمر في دعم قدرات الهلال الأحمر العراقي ومساندته على الإضطلاع بدوره الإنساني المطلوب على ساحته المحلية أوضح الكعبي أن الهيئة قدمت عددا كبيرا من حقائب الإسعافات الطبية الحديثة لنظيرتها العراقية لدعم برامجها الصحية في ظروف العراق الحالية حيث تفرض ترقية برامج الرعاية الصحية الأولية نفسها نسبة لتصاعد وتيرة الأحداث وتزايد المخاطر الصحية المحدقة بالعراقيين· وأشاد الدكتور سعيد إسماعيل حقي رئيس جمعية الهلال الأحمر العراقية بمبادرات الهيئة الإنسانية، وتحركاتها الميدانية ووجودها الدائم على الساحة العراقية المنهكة من خلال برامجها الإنسانية والإغاثية المتميزة التي طالت جميع مناحي الحياة الضرورية للعراقيين وساهمت بصورة كبيرة في تحسين واقعهم الأليم· وقال إن وقفة الهيئة مع نظيرتها العراقية توضح بجلاء مدى إحساسها بالمسؤولية الإنسانية الملقاة على عاتقها وإلتزامها الأكيد بمبادئ وأهداف الحركة الدولية للصليب والهلال الأحمر· إلى ذلك واصلت وسائل الإعلام العراقية المقروءة والمسموعة والمرئية تسليط الضوء على مواقف دولة الإمارات الاصيلة تجاه الشعب العراقي في محنته الراهنة، مشددة على أن الدولة حكومة وشعبا لم تدخر وسعا في تعزيز قدرة العراقيين على مواجهة التحديات الماثلة أمامهم ومساندتهم على تجاوز ظروفهم الطارئة· وأشادت قناتا العراقية والديار الفضائيتان في تقارير مصورة بدور هيئة الهلال الأحمر ونشاطاتها المتواصلة في جميع المحافظات العراقية، وأجرت لقاءات مع المستفيدين من برامج الهيئة الذين أثنوا على ما تقدمه من دعم ومؤازرة طالت جميع المتأثرين· فيما أبرزت الصحف العراقية في صدر صفحاتها هذه الفعاليات، وقالت صحيفة البيان لسان حال حزب الدعوة الإسلامية الذي يتزعمه رئيس الوزراء العراقي الدكتور إبراهيم الجعفري إن الشعب العراقي لن ينسى مواقف دولة الإمارات وشعبها المعطاء تجاه العراقيين، وأعربت صحيفة الشاهد المستقلة عن تقديرها لنشاطات مكتب الهيئة في العراق ووصفت جهوده بالكبيرة والمتوازنة والمتواصلة من أجل رفع المعاناة عن كاهل العراقيين، فيما استشهدت صحيفتا البرلمان والميزان بقدرة الهيئة الفائقة في مجال الاستجابة السريعة للنداءات الإنسانية وإغاثة المتأثرين والنازحين في المناطق الملتهبة وقدرتها على الوصول إلى المتضررين في الوقت المناسب، وقالت إن مثل هذه الاستجابة السريعة لنداءات الإستغاثة جعلت العراقيين ينظرون لدولة الإمارات بمزيد من الفخر والإعجاب· وركزت صحيفة الشرق الأوسط الدولية على الجهود الدؤوبة التي تبذلها الدولة لتحسين الوضع الصحي في العراق، مستشهدة بالدور المتعاظم الذي يضطلع به مستشفى الشيخ زايد في بغداد في هذا الصدد وما يقدمه من خدمات طبية جليلة لجميع العراقيين·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©