الجمعة 27 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
كولينا الشجاع يودع الملاعب مرفوع الرأس
31 أغسطس 2005

بمشاعر الحزن والاسى ودع الحكم الايطالي الشهير بيرلويجي كولينا صافرته وملاعب كرة القدم بعدما أعلن اعتزاله مجبراً ليقطع الطريق أمام أزمة كانت على وشك الانفجار كما نجح طوال مسيرته مع التحكيم في القضاء على العديد من الازمات التي كادت أن تنفجر على المستطيل الاخضر· وبنفس الهدوء والحزم والشجاعة التي اشتهر بها كولينا في ملاعب كرة القدم كان إعلان اعتزاله على نفس الوتيرة وجاء في مؤتمر صحفي عقده في مدينة فياريجيو مسقط رأسه ليلقي بكلمة الختام في مسيرته الحافلة مع التحكيم·
وقضى كولينا (45 عاما) بإعلان اعتزاله على مشكلة كانت في طريقها للانفجار مع الاتحاد الايطالي لحكام كرة القدم بسبب عقد الاعلانات الذي وقعه كولينا مع شركة أوبل الالمانية لصناعة السيارات التي ترعى فريق ميلان الايطالي أيضا·
وأوضح الاتحاد الايطالي للحكام والاتحاد الايطالي لكرة القدم أن كولينا لم يحصل على التصريح الكتابي لتوقيع العقد وطالب الاتحادان الحكم الكبير بالاختيار بين تنفيذ ارتباطاته بالعقد أو إدارة مباريات في دوري الدرجة الاولى بإيطاليا·
وكرر كولينا تأكيده خلال المؤتمر الصحفي على أنه حسم الموافقة شفهيا مع توليو لانيسي رئيس اتحاد الحكام قبل توقيع العقد ولم يبد أي من مسؤولي الاتحادين امتعاضهم أو اعتراضهم على توقيع العقد مع أوبل والذي تبلغ قيمته مليون يورو·
ورفض كولينا طلب الاتحادين بفسخ العقد مع الشركة الالمانية ولذلك عاقبه اتحاد الحكام بحرمانه من إدارة المباريات في دوري الدرجة الاولى الذي انطلقت فعالياته للموسم الجديد مطلع الاسبوع الحالي والذي ينافس فيه فريق ميلان وقصر دوره على إدارة مباريات دوري الدرجة الثانية·
وقال كولينا خلال المؤتمر الصحفي 'ليس لدي أي مشكلة من العمل في الموسم بأكمله في إدارة مباريات دوري الدرجة الثانية· والقضية تتعلق بالثقة وعما إذا كان الاتحاد يثق في نزاهتي أم لا لانه من دون ثقة لا يستطيع الحكم أن يؤدي واجبه'·
وعلل كولينا عدم تقدمه بطلب مكتوب إلى الاتحاد الايطالي للعبة بأنه اعتقد أنه حسم القضية مع لانيسي رئيسه المباشر والذي لا يستطيع أن يتجاوزه·
وخلال الايام القليلة التي سبقت انطلاق فعاليات بطولة الدوري الايطالي في الموسم الحالي حظي كولينا على مساندة العديد من مدربي الفرق المشاركة في دوري الدرجة الاولى ومنهم روبرتو مانشيني المدير الفني لفريق الإنتر الذي وصف هذا الجدل الدائر حول كولينا بأنه 'أمر سخيف' واتفق معه في ذلك لوشيانو سباليتي المدير الفني لفريق روما·
ووصف فابيو كابيللو المدير الفني لفريق يوفنتوس حامل لقب الدوري الايطالي الحكم كولينا بأنه 'الافضل على الاطلاق' مشيرا إلى أن أي قرار يجب أن يتخذ من الجهة المختصة والمناسبة في تلميح إلى أن صاحب القرار هو جياني بيتروشي رئيس اللجنة الاولمبية الايطالية الذي علق على عقد كولينا قائلا 'من يحب الرياضة لا يجب أن يفكر في أي شيء آخر'·
وبذلك يكون كولينا صاحب الصلعة الشهيرة ودع ملاعب كرة القدم بعد مسيرة حافلة استمرت 28 عاما اختير خلالها ست مرات أفضل حكم في العالم· وكما كان كولينا دائما مثالا يحتذى لباقي الحكام في كل أنحاء العالم حيث لم توجه له أي تهمة بالانحياز لفريق ما كان اعتزاله أيضا برأس مرفوعة ووسط تعاطف الكثيرين معه ومن بينهم مدربو الفرق المنافسة لميلان· تجدر الاشارة إلى أن اتحادي الحكام واللعبة في إيطاليا قررا بناء على طلب المشجعين واللاعبين والاندية والمدربين في مطلع العام الحالي تمديد فترة عمل كولينا بالتحكيم لمدة موسم إضافي ليعتزل في سن السادسة والاربعين بدلا من الخامسة والاربعين كما هو مطبق بالنسبة لباقي الحكام· وجاء قرار الاعتزال لينهي أيضا مسيرة كولينا مع التحكيم الدولي التي كان مقررا أن تصل لخط النهاية في 31 ديسمبر المقبل·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©