الاتحاد

خليجي 21

مستويات فنية تبشر بالخير

انتهت الجولة الأولى من دورة “خليجي 21” المقامة حالياً في مملكة البحرين، وشاهدنا بعض المباريات التي كانت بالفعل تستحق المتابعة، ولعل أفضل تلك المباريات، مباراتا المنتخب الإماراتي أمام نظيره القطري، كذلك لقاء المنتخب السعودي أمام العراق، ولا أبالغ إذا قلت إن المباراة التي جمعت المنتخب الكويتي أمام اليمني كانت مميزة، خاصة من ناحية عودة الروح التي غابت طويلاً عن حامل اللقب الأزرق الكويتي.
نعم شاهدنا انطلاقة تبشر بالخير وتعطينا الأمل بأن البطولة ستكون ناجحة من جميع النواحي، فالافتتاح كان مبهراً على الرغم من بساطته، والنجاح الآخر هو الحضور الجماهيري الكثيف لجميع المنتخبات المشاركة، فقد امتلأت مدرجات الملاعب البحرينية المخصصة لدورة كأس الخليج عن بكرة أبيها، بل وصلت الحال لعدم تمكن بعض الجماهير من الدخول بعد امتلاء المدرجات بالعدد المطلوب، ومن النجاحات الأخرى أيضاً، المستوى الفني لمعظم المنتخبات.
كل تلك المؤشرات تدعونا إلى التفاؤل بأن القادم سيكون أفضل بإذن الله، ولا أنسى النجاح الأكبر للبطولة وهو وجود الخليجيين في بلدهم الثاني مملكة البحرين، فالمجمعات التجارية أصبحت ممتلئة بجميع الألوان الخليجية، وكذلك خروج جماهير المنتخبات في الشوارع البحرينية على شكل مسيرات فرح، وكانت ميزة تلك المسيرات وجود جميع أعلام الدول الخليجية العربية.
دائماً كنا نقول في مقالاتنا السابقة إن البحرين هي العروس التي تعيش طوال أيامها شهر العسل، وقد أضاف وجود الإخوة الأشقاء على ذلك العسل، بفضل الله وتعاون جميع الدول الأشقاء، سيكون النجاح حليف دورة خليجي 21، بل ربما تكون هي الأفضل من الدورات التي سبقتها، وذلك لان أضلاع النجاح متوافرة، وأعني بذلك الوجود الجماهيري والمستوى الفني والمنافسة الشرسة وحسن التنظيم.
ولو رجعنا للمستويات الفنية، فإننا نؤكد أن المنتخب الإماراتي هو الأفضل خلال الجولة الأولى، فقد لعب بروح الفريق الواحد وليس النجم الواحد، وكذلك لا بد من الإشادة بالمنتخب العراقي الذي فاجأنا بالمستوى والروح اللذين ظهر بهما في اللقاء الذي جمعه أمام المنتخب السعودي.
لا نريد الاستعجال حتى نطلق رأينا في هوية المنتخبات المرشحة لبلوغ الدور الثاني من البطولة، ولكن بعد انتهاء الجولة الثانية ربما يتضح لنا جلياً من هي المنتخبات التي يمكننا ترشيحها حتى للوصول إلى النهائي، وليس فقط بلوغ الدور الثاني، وللحديث بقية.

عبدالله بونوفل (البحرين)

اقرأ أيضا