صحيفة الاتحاد

الرياضي

مفوضية كشافة الشارقة تستضيف الملتقى الدولي الثاني


تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، تنظم مفوضية كشافة الشارقة في الفترة من 1 إلى 9 ابريل المقبل اللقاء الكشفي الدولي الثاني تحت شعار 'الكشفية والانتماء'، وذلك بأرض مخيم الشارقة الكشفي في منطقة البديع، الواقع على طريق دبي الشارقة·
ويأتي هذا اللقاء بعد النجاحات التي حققتها مفوضية كشافة الشارقة في اللقاءات السابقة، وفي اللقاء الكشفي الأول ' الكشفية والبيئة ' والمقام بالشارقة عام ،2004 واللقاء الكشفي الدولي العربي والذي أقيم أيضا بالشارقة عام 2003 ·
وتأتي أهمية هذا التجمع الكشفي إيمانا من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ، بضرورة المحافظة على الشباب وتقديم كل ما هو مفيد لهم في حياتهم وإيمانا من سموه بأن الأمتين الإسلامية والعربية ، والشارقة خاصة تزخر بثروة عظيمة من الحضارة الإنسانية والثقافية، ولذا يتوجب علينا أن نعرف الآخرين بحضارة عريقة ولن يكون ذلك إلا بتواجدهم معنا على أرضنا وتقديم المعرفة لهم·
ومن جانبه صرح ناصر عبيد الشامسي رئيس مجلس ادارة مفوضية كشافة الشارقة بأن المفوضية وكافة العاملين بها يتوجهون بالشكر والأمتنان إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة، لما يبذله سموه من جهد وعطاء لخدمة شباب الوطن، وحرص سموه على المحافظة عليهم ودعمه لأنشطة الكشافة·
وأعرب أن المفوضية قد أكملت استعداداتها لاستقبال الحدث بالشارقة، من جميع النواحي الفنية والإدارية·
كما وجه الشكر والتقدير إلى الجهات التي اسهمت في إنجاح اللقاء، ومنها مكتب سمو الحاكم والإدارة العامة لشؤون المنشآت الرياضية والاجتماعية، وبلدية الشارقة، ودائرة التخطيط والمساحة، وهيئة كهرباء ومياه الشارقة، ودائرة الشؤون الإسلامية والأوقاف، ودائرة الأشغال العامة، ومؤسسة الإمارات للاتصالات وغيرها من المؤسسات الحكومية والخاصة· وأكد عبد الله سعيد السويدي ، أن هذا الحدث ما كان ليتكرر في ارض الشارقة، إلا للنجاح الذي حققه في السابق بدءاً باللقاء العربي ثم الدولي الأول، والذي أقيم تحت شعار' الكشفية والبيئة '، بالإضافة إلى جهود القادة والكشـــــافة الميدانين بالمفوضية، فلهم كل الشكر والتقـــــدير لكونهم الجنود الذين يعملون في الخـــفاء لخدمة الكشافة·
وقد توجه إبراهيم فكري مفوض كشافة الشارقة بالشـــــكر الجزيل لصاحب اليد البيضاء، صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة، على دعمه اللامحدود لأنشطة وبرامج المفوضية، واهتمامه بالبرامج التربوية التطوعية المنبثقة عن المناهج الكشفية· كما وجه الشكر والعرفان على منح سموه مفوضية كشافة الشارقة مخيم الشارقة الكشفي بمنطقة البديع، والذي يحتوي على كافة المرافق العامة، والتي يحتاجها كل كشاف مثل مسجد مجهز، ومطعم، وصالات متعددة الاستعمالات، وأبنية خاصة للإدارة، وملاعب دولية، ومساحات صالحة للتخييم، ومساحات زراعية، ومسطحات خضراء حيث أهلت المكان ليكون ملتقى الكشافين·
وذكر القائد أحمد حبيب مشربك عضو مجلس الإدارة وقائد الاستراتيجيات ، أن هذا الحدث الكشفي والذي سيعقد في إمارة الشارقة دليل على نجاح الشارقة في احتضان المواهب، والخبرات التربوية الكشفية· فمنذ انطلاقة الكشافة في إمارة الشارقة والأنشطة الكشفية تمتاز بالنجاح والتوف، وتحظى بدعم سخي من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة، فقد حققت مفوضية كشافة الشارقة في السنوات الخمس الماضية، نجاحات منقطعة النظير، فقامت بالإعداد والتجهيز لكثير من اللقاءات الكشـــــفية عربيا ودوليا، وأسهمت في انجـــــاح تلك الفــــــعاليات، كما لم تنس القيادات الميـــــدانية والمتمثلة في طلـــــيعة الشـــــباب، فتم رصد برامج خاصة لتهيئتهم ليكونوا قياديي المستقبل، وليتحملوا تبعات العمل الميداني الكشفي التربوي، حيث تم عمل المخيمات الداخلية والأنشطة والبرامج وجلب الخبرات ليكونوا مزودين بالعلم والمعرفة·