الاتحاد

الرياضي

أبوظبي نموذج يحتذى به في الحفاظ على التراث البحري

أبوظبي (الاتحاد) - أشاد الشيخ خليفة بن عبد الله آل خليفة رئيس الاتحاد العربي للشراع، بمهرجان أبوظبي للشراع والتجديف، وأكد أن نجاح الحدث دليل جديد على القدرة الفائقة لعاصمة الإمارات في تنظيم الأحداث، مشيرا إلى أن ما تفعله أبوظبي حاليا يعد نموذجا يحتذى به في المحافظة على تراث الشعوب البحري، بإقامة السباقات التي يعشقها اهل الخليج بشكل عام.
كما أشاد بقدرات نادي أبوظبي لليخوت والشراع، وقال: “لقد أدهشتني كثيرا طريقة سير العمل داخل النادي، فالجميع يؤدي دوره بدقة بالغة، لهدف واحد هو نجاح الحدث”، مضيفا: “الكل يعلم ان النادي تم إنشاؤه منذ اقل من عام، ولكنه استضاف أحداثا كبرى، ونجح في تنظيمها وهو دليل على القدرات الفائقة التي يتمتع بها”. وتابع: “لقد حرصت على المجيء لمشاركة أبوظبي في مهرجانها، كوني على علم بأنني سأستمتع بالفعاليات التي ستقام، لاسيما وان الحدث ينظم ضمن مهرجان بحري كبير يتزامن مع سباق فولفو للمحيطات الذي يحط رحاله حاليا بأبوظبي كمحطة للسباق العالمي، حيث اختارها محطة وحيدة في الشرق الأوسط والعالم العربي بسبب النجاح الباهر الذي دائما ما يتحدث عنه العالم عندما تستضيف عاصمة الإمارات أي حدث رياضي.
وتمنى رئيس الاتحاد العربي لليخوت دوام التوفيق لأبوظبي التي اعتبرها مفخرة لكل عربي، كونها تعد دائما في نظر العالم أجمل عنوان للتميز والإبهار.

اقرأ أيضا

الكرواتي جوريتش «العائد الثالث» يقود النصر