الاتحاد

الاقتصادي

أبوظبي سباقة في تنويع استثماراتها بقطاع الطاقة

سلطان الجابر (يمين) وجانب من المشاركين في الحلقة النقاشية بأبوظبي أمس

سلطان الجابر (يمين) وجانب من المشاركين في الحلقة النقاشية بأبوظبي أمس

أكد متحدثون في جلسة نقاشية عقدت أمس ضمن فعاليات القمة العالمية لطاقة المستقبل أن أبوظبي تسير في الاتجاه الصحيح من خلال تنويع استثماراتها في قطاعات الطاقة المختلفة وفي مقدمتها الطاقة المتجددة والنظيفة·
وقال الدكتور سلطان الجابر الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي لطاقة المستقبل إن الاستثمار في الطاقة المتجددة والنظيفة خيار مهم لكن هذا يتطلب تغيير في العقليات والمنطق ونحن لا نتوقع أن يحدث ذلك بين ليلة وضحاها، ولكن أبوظبي بدأت بالاستثمار الاستراتيجي في هذا القطاع وسنرى أن المنطقة كلها ستبدأ بالانتقال التدريجي للسير على هذا الطريق·
وأضاف إنه عندما يكون الاهتمام العالمي منصبا على الازمة العالمية ونتائجها فإننا نرى أن الاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة يمثل أحد الحلول المهمة·
وأوضح أن السياسات الاقتصادية الجديدة وتطوير الانظمة والقوانين المعمول بها تساعد على تجاوز آية أثار محتملة للازمة الاقتصادية العالمية·
وبين أن استثمارات أبوظبي في مجال الطاقة النظيفة تشمل إنشاء مولد يعمل بالطاقة الهيدروجينية وإنه تمت الدراسات اللازمة لتحديد التكلفة والاثار والنتائج ومستويات الكربون وغيرها وأشار إنه من الصعب تحديد التكاليف النهائي للمشروع ومعرفتها بدقة كاملة إلا بعد أن يتم تركيبه وإنجاز كافة الاعمال المتعلقة به·
وقال الدكتور الجابر إن أبوظبي بدأت بالاستثمار في الجانب البحثي والعلمي في مدينة مصدر حيث المرحلة الاولى هي إنشاء جامعة وهناك اتفاقيات مع عدة معاهد ومؤسسات علمية دولية في هذا المجال·
وقالت ''إن مانراه في أبوظبي من استثمار في قطاع الطاقة المتجددة والنظيفة هو أمر عظيم مع إن أبوظبي هي أحد اهم المنتجين للنفط لكنها تسعى لتنويع استثماراتها في قطاع الطاقة''·
الى ذلك قالت باربارا جادج رئيسة هيئة الطاقة الذرية البريطانية إن الاستثمار في الطاقة النوية يعتبر أمرا مهما للغاية وإن الاستثمار في هذا القطاع يعتبر مجديا جدا خاصة في ظل الاستخدام طويل الاجل للمفاعلات النووية رغم انها مكلفة وتبلغ تكلفة المفاعلات مليارات الدولارات·
وقالت فيفيان كوكس من شركة برتيش بتروليوم إن الطاقة النووية لاتشكل إلا نحو 3% فقط من إجمالي الانتاج العالمي وهذا الامر يدعو للتشاؤم لافتة الى أن الطاقة النووية تعتبر من أنظف أنواع الطاقة وأنه يجب تشجيع الاستثمار في القطاع وإنه يجب تحسين التكنولجيا مهما كان ذلك مكلفا·
من جهته قال كيفين باركر الرئيس الدولي لادارة الاصول في دويتشة بنك الالماني إن الاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة يجب أن يكون من ضمن اهتمامات الجميع وكافة الدول في العالم بحيث لايقوم كل طرف بمشروع لوحده وإنما يكون هناك تعاون يساعد على تحقيق فوائد أكبر من الاستثمار في قطاع الطاقة النظيفة·
لكن باركر أشار الى صعوبات تواجه المستثمرين بسبب القوانين والتشريعات التي يرى انها بحاجة الى تطوير حتى تفتح الباب وتشجع على الاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة

اقرأ أيضا

177.5 مليار درهم صفقات «دبي للطيران»