الاتحاد

الاقتصادي

دبي الملاحية تستعد لإطلاق المرحلة الأولى من المراسي البحرية

جانب من مجسم مدينة دبي الملاحية

جانب من مجسم مدينة دبي الملاحية

وضعت ''مدينة دبي الملاحية'' خططها الأولية لإطلاق المرحلة الأولى من مشروع المراسي البحرية الجديدة استعداداً لفعاليات الدورة السادسة عشرة من ''معرض دبي الدولي للقوارب''، الذي سيعقد اعتباراً من 11 ولغاية 15 مارس المقبل· وتأتي المراسي الجديدة، التي سيتم إنشاؤها على جانب المنطقة التجارية لمدينة دبي الملاحية، نتيجة للطلب المتزايد على الأرصفة البحرية في دبي، إذ من المتوقع أن تشهد سواحل دبي ما يربو على 30 إلى 50 الف زورق ويخت في غضون السنوات الخمس المقبلة·
وتقوم حالياً شركة متخصصة في الاستشارات البحرية بدراسة لتأثير الأمواج المحيطة بمدينة دبي الملاحية قبل البدء في العمليات الإنشائية للمشروع وذلك لضمان الحماية اللازمة لـ 50 رصيفا بحريا متميزا، ما سيزيد من القدرة الاستيعابية للمراسي الحالية في المدينة الملاحية والتي تعتبر واحدة من أكبر المراسي ذات المساحات البحرية المفتوحة في دبي والمنطقة·
وقال عامر علي المدير التنفيذي في ''مدينة دبي الملاحية'': ''يعتبر هذا المشروع ضخماً بالنظر إلى أنه سيتم إنجازه في غضون تسعة أسابيع فقط، الأمر الذي يعكس التزامنا في تعزيز النمو المستمر للقطاع البحري في دولة الإمارات· ومن المتوقع أن تصبح دبي مركزاً بحرياً رئيسياً في المستقبل القريب، ونحن في ''مدينة دبي الملاحية'' نساهم في تطوير البنية التحتية في هذا المجال لكي يتم تحقيق هذا الهدف بأسرع ما يمكن''·
وأضاف: ''نحرص من خلال تركيزنا على أدق التفاصيل كضمان أن يكون هناك ما يكفي من المراسي البحرية، على إيجاد الحلول التي تلبي احتياجات هذه المدينة التي ستصبح واحدة من أفضل الوجهات البحرية على مستوى العالم''·
وستشتمل منطقة المارينا إلى جانب المراسي والأرصفة البحرية، على مجموعة من المناطق متعددة الاستخدامات مثل الأحياء السكنية والتجارية وفندق ومراس بحرية ومرافق العبور البحري، وغيرها من فعاليات الترفيه على الواجهة البحرية·
وقال: ''مع سير العمل في المرحلة الثالثة لأعمال بناء وإنشاءات البنية التحتية بصورة جيدة، نحن على ثقة بأن العديد من الزائرين الدوليين لمعرض دبي الدولي للقوارب سيعجبون بالتطور السريع الحاصل في ''مدينة دبي الملاحية'' والكثير من الفوائد التي ستوفرها لقطاع الملاحة المحلي والعالمي على السواء''·

اقرأ أيضا

«الاقتصاد» تحذر من زيادة أسعار سلع «الضريبة الانتقائية»