الإثنين 23 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
إنجاز تطوير مبنى القادمين في مطار دبي
30 أغسطس 2005

دبي- 'الاتحاد': أنجزت دائرة الطيران المدني في دبي المرحلة ما قبل الأخيرة من مشروع تطوير وتحديث مبنى القادمين في مطار دبي الدولي، بالتزامن مع انتهاء موسم الأجازات الصيفية وعودة المسافرين من الخارج ،وهي الفترة التي يرتفع فيها عدد المسافرين عبر المطار بنسبة تتراوح بين 20 إلى 30% مقارنة مع الأيام العادية·
وتستهدف عمليات التطوير الارتقاء بمستوى الخدمات والتسهيلات التي توفرها الدائرة للمسافرين عبر المطار، وشملت عملية التطوير زيادة عدد أحزمة الحقائب إلى 10 أحزمة بدلا من 7 أحزمة، وزيادة 'كاونترات' إنجاز معاملات القادمين إلى 44 'كاونتر' بدلا من 36 ومضاعفة حجم السوق الحرة·
وقال جمال الحاي، رئيس المجلس التنفيذي، مدير إدارة الاستراتيجية والتميز الإداري في الطيران المدني: تتضمن عمليات التطوير إجراء بعض الإضافات الجمالية على تصميمها من الداخل والخارج لخلق أجواء جميلة داخل المبنى، واستحداث خمسة أجهزة صغيرة الحجم للكشف على الحقائب الصغيرة التي يحملها المسافرون بأيديهم، وإلغاء أجهزة الكشف السابقة التابعة لإدارة الجمارك التي كانت متمركزة قبل بوابة الخروج من المبنى، وإضفاء طابع جمالي داخل المبنى·
وأضاف: لقد تم زيادة عدد عربات نقل الأمتعة وعدد موظفي حمل الحقائب وتركيب مراوح كبيرة الحجم تولد الهواء الممزوج برذاذ الماء لترطيب الأجواء خارج المبنى، وزيادة عدد سيارات مواصلات دبي إلى 200 سيارة تاكسي من مختلف الأحجام بدلا من 150 سيارة وإضافة مسربين إضافيين لوقوف سيارات الأجرة لجعل حركة الصعود إلى سيارات الأجرة أكثر انسيابية وغيرها من التحسينات الأخرى·
وقال الحاي: تستدعي مواصلة مسيرة الريادة إجراء المزيد من عمليات التطوير على أدائنا وخدماتنا خاصة مع معدلات النمو القياسية التي يشهدها المطار بأعداد المسافرين سنويا· وانطلاقا من توجيهات الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس دائرة الطيران المدني في دبي الرئيس الأعلى لطيران الإمارات، تم تشكيل لجنة خاصة تضم مختلف الجهات والأقسام العاملة في المطار مهمتها الاستجابة للاحتياجات المتنامية للمسافرين وتوفير أفضل شروط السفر والراحة لهم·
وقال: يصل عدد القادمين إلى دبي إلى أكثر من 20 ألف مسافر يوميا في موسم الذروة وهذا الرقم الكبير يضع أمام جميع الجهات العاملة في المطار المزيد من التحديات للارتقاء الدائم بمعايير الجودة والحفاظ على السمعة العالمية التي يحظى بها المطار على خارطة السفر الدولية·
من جانبه، أكد المهندس خليفة الزفين، مدير إدارة المشاريع والهندسة في الطيران المدني: يأتي تطوير مبنى القادمين ضمن مشروع التوسعة الثانية لمطار دبي الدولي، التي تعد الأكبر من نوعها في تاريخ المطار بتكلفة 15 مليار درهم· وسوف يلمس المسافرون أهمية وايجابيات نتائج هذا التطوير، الذي شمل مختلف التسهيلات والخدمات المتوفرة في هذا المرفق عندما يعودون من الخارج بعد قضاء أجازاتهم السنوية·
وقال المقدم جاسم عبد الغفور مساعد المدير لشؤون المكتب التنفيذي في إدارة الإقامة والجنسية في دبي: قمنا بزيادة عدد كاونترات الهجرة في مبنى القادمين إلى 44 كاونتر بدلا من 36 كاونتر لإسراع عملية التدقيق على جوازات المسافرين وتقليل فترة الانتظار إلى اقل وقت ممكن·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©