الأربعاء 18 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
الجعفري: لا مكان للبعث، التاريخ لا يعود إلى الوراء
30 أغسطس 2005


بغداد-وكالات الانباء: أعلن رئيس الوزراء العراقي ابراهيم الجعفري أمس انه لا مكان لحزب 'البعث' المنحل في العراق الجديد، داعياً 'البعثيين' الى فتح صفحة جديدة مع الحكومة العراقية· وقال في مؤتمر صحافي:' لا مكان للبعث على الإطلاق··هذا ما يجب ان يفهمه الجميع·· لا مكان له بعد ان هدر الدماء وعمل ما عمل·· التاريخ لا يعود الى الوراء'·
لكن الجعفري شدد على ضرورة التفريق بين الحزب وبين من انخرط فيه، وقال:'نحن مع الكتلة الكبيرة من الأبرياء نحتضنهم ونرعاهم ونحمي حقوقهم ولا يمكن ان يمسهم احد بسوء اطلاقاً·· لكن كحزب بنظريته وهيكيلته ورموزه لا مكان له في العراق وليست هذه بدعة'، معتبراً انه تتم حتى اليوم ملاحقة الفاشيين والنازيين جيلاً بعد جيل على الرغم من انهم لم يعملوا لأبناء بلدهم ما عمل 'البعث' الذي حكم العراق ما عمله بالعراقيين حيث دفن من دفن وقتل من قتل وفجّر من فجّر·
وقال متحدث عن البعثيين:'عليهم ان يرعووا ويعودوا الى رشدهم وان يشعروا بأن خطاباً كهذا اقرب لهم ولوطنيتهم وعليهم ان يعودوا الى رشدهم وسيجدوا في قلب شعبنا وفي احضان شعبنا من السعة ما يسمح بالصفح عنهم والتعامل معهم في بداية جديدة'، مشيراً الى ان الجرائم التي ارتكبت بحق العراقيين لم تترك عائلة الا وفيها اكثر من شهيد واكثر من سجين واكثر من مشرد عبثت بالمقدسات والقيم واشاعت ثقافات غريبة على المجتمع، واضاف:'اقول بكل ثقة نحن الذين سنحمي البعثيين الذين لم يرتكبوا جرائم ونحن من سيحمي ان شاء الله عوائل الذين ارتكبوا جرائم نحمي اولادهم وبناتهم وزوجاتهم لاننا لا نأخذ البريء بجريرة الجاني'·
وأضاف:' لن يستوعبهم اي احد غير الشعب العراقي والمزايدات من هنا وهناك تطول عليهم الطريق والطريق القصير ان يعودوا الى رشدهم وسيجدون في قلوبنا وعقولنا سعة كبيرة نتبادل معهم ونبدأ معهم صفحة جديدة'، مشيراً الى ان مسودة الدستور الجديد كانت صريحة للتعامل مع الحزب المنحل الظاهرة الشاذة في تاريخ العراق·
واعتبر الجعفري عملية إقرار الدستور بأنها منعطف تاريخي كبير على الرغم من كل الظروف والمعوقات ويعد طفرة نوعية في المجال السياسي، وأشار من جهة ثانية الى ان عملية الهيكلة الوزارية ماضية قدماً وان اقصى فترة لانجاز التغييرات سوف لن تتجاوز الأسبوع المقبل وان منصب نائب رئيس الوزراء الذي تم استحداثه سيكون من حظ امرأة من التركمان، مشيراً الى ان الأسباب التي كانت تحول دون إنجاز التغييرات هي الإنشغال بالمفاوضات الدستورية والتي تم الانتهاء منها· كما أعلن عن إطلاق سراح أعداد كبيرة من المعتقلين الذين لم يثبت تورطهم في عمليات إرهابية، مشيراً الى انه يتابع بنفسه ملفات المعتقلين لدى القوات العراقية والقوات المتعددة وهناك لقاءات منظمة ودورية بهذا الشأن·

المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©