الاقتصادي

الاتحاد

جيب جراند شيروكي تطلق نسختها الجديدة

جراند شيروكي 2008

جراند شيروكي 2008

اشتقّت (جراند شيروكي) اسمها من اسم أضخم قبيلة كانت تستوطن التلال والهضاب الوعرة المنتشرة في غرب وجنوب غربي الولايات المتحدة قبل بضع مئات السنين· ويمكن لهذه الاستعارة البليغة للاسم أن تعكس القوة والقدرة على التحمل التي تتميز بها سيارة الاستخدامات الرياضية الشهيرة (جيب جراند شيروكي)·
وذكر موقع (ليفتلين نيوز دوت كوم) إنه بعد بضع سنوات من إطلاق نسخها المتعاقبة، تأتي الآن نسخة عام 2008 من (جراند شيروكي) بتصميم عصري ومحرك جديد أكثر قوّة· وكشفت شركة كرايسلر الستار عنها وهي تحمل محركاً قياسياً جديداً يتألف من 8 أسطوانات مرتبة في صفين تبلغ سعته 4,7 لتر ويمكنه توليد طاقة ميكانيكية تزيد بنحو 30% عن نسخة عام 2007 فيما زاد ناتج عزوم التدوير بنسبة 10% فضلاً عن تحقيق فعالية أعلى في استهلاك الوقود·
وربما يكون الكمّ الأكبر من التطوّر هو الذي طرأ على هندسة الهيكل الخارجي والتجهيزات والفرش الداخلي· وفازت النسخة الجديدة بجملة متنوعة من الأجهزة والأنظمة الحديثة بما فيها نظام (سيريوس) الذي يتألف من شاشات تلفزيونية مثبتة في ظهور المقاعد الخلفية·
وتجمع (جراند شيروكي 2008) إلى كل ذلك، الرحابة والاتساع وبما يجعل من الرحلات العائلية متعة حقيقية وفقاً لما صرّح به جون بليتشا مدير التسويق والاتصال لعلامة جيب· ومن ناحية التصنيف، تنتمي (جراند شيروكي 2008) إلى فئة السيارات ذات الاستخدامات الرياضية والحجم الكامل·
وتتوافر لـ(جراند شيروكي 2008) الجديدة خمسة محركات اختيارية يمكنها أن تتوافق مع رغبات هواة القيادة الرياضية بحسب قوّة الأداء الميكانيكي التي يفضلونها وتشتمل المحركات الاختيارية محرك ديزل فائز بجوائز جودة الأداء تبلغ سعته 3,0 لتر ويتألف من 6 أسطوانات مرتبة في صفّين· وهو متوافر في النسختين: (جراند شيروكي ليمتد) و(جراند شيروكي أوفيرلاند)· ومحرك يستهلك البنزين تبلغ سعته 3,7 لتر ويتألف من 6 أسطوانات مرتبة في صفين، وهو أساسي في نسخة (جراند شيروكي لاريدو)·
الى جانب محرك جديد تماماً يستهلك البنزين وتبلغ سعته 4,7 لتر ويتألف من 8 أسطوانات مرتبة في صفين، وهو أساسي في النسخة (جراند شيروكي ليمتد) ومحرك أقوى من طراز HEMI سعته 5,7 لتر يتألف من 8 أسطوانات مرتبة في صفين ومتوافر كخيار استثنائي في النسخة (جراند شيروكي ليمتد، وأساسي في النسخة (جراند شيروكي أوفرلاند)· إضافة إلى أقوى محرك في السلسلة من طراز HEMI تبلغ سعته 6,1 لتر ويتألف من 8 أسطوانات مرتبة في صفين وهو أساسي في النسخة SRT8 ·
ويذكر أن المحرك الثالث في السلسلة الذي تبلغ سعته 4,7 لتر جديد تماماً ولم يسبق ظهوره في أي من نسخ جيب السابقة على الإطلاق؛ ومن ميزاته التوفير الكبير في الوقود والزيادة في مردود الطاقة الميكانيكية وعزوم التدوير· ومن المظاهر الميكانيكية الجديدة لهذا المحرك الجديد أن كل أسطوانة فيه مجهزة بشمعتي احتراق بدلاً من أربع· ويأتي هذا التطور غير المسبوق، انسجاماً مع التصميم الجديد لحجرة رؤوس الأسطوانات، وتماشياً مع طريقة عمل التقنية الجديدة لحرق الوقود· وظهرت ثمرة هذه التطورات على شكل زخم كبير من الطاقة الميكانيكية حيث تبلغ الاستطاعة الكلية للمحرك 305 أحصنة (227 كيلوواط) و334 ليبرة قدم من عزوم التدوير (453 نيوتن متر)·
وحظيت (جيب جراند شيروكي 2008) أيضاً بالكثير من التجهيزات الخاصة بالترفيه· وهي أول سيارة يتم تجهيزها بنظام (سيريوس) للعرض التلفزيوني · ويتلقى النظام مواد العروض من محطة مركزية داخل السيارة تتضمن مجموعة من أشهر أفلام وبرامج الأطفال·
واستأثرت (جراند شيروكي 2008) بثلاثة أنظمة تكنولوجية جديدة لتحقيق المزيد من السلامة والأمان أثناء القيادة في الظروف الصعبة من أهمها نظام ضبط هبوط المرتفعات Hill Descent Control الذي أضيف كخيار أساسي في نسخ (جراند شيروكي) ذات الدفع الرباعي الدائم للعجلات الأربع· وتم تجهيزها أيضاً بنظام المساعدة على تسلق المرتفعات Hill Start Assist الذي يساعد السائق على الانتقال من حالة الكبح التام أثناء التوقف صعوداً، إلى حالة الإقلاع، من دون السماح للسيارة بالتراجع إلى الوراء؛ كما يعمل على تنظيم إنتاج واستهلاك الطاقة بحيث تتحقق للسائق ظروف القيادة المرنة والناعمة حتى في أصعب الظروف·

عن موقع ليفتلين نيوز دوت كوم

اقرأ أيضا

روسيا: لا نحتاج اجتماعاً مبكراً لـ «أوبك+»