الأربعاء 25 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
السلطة تلوح باستخدام القوة ضد تنظيمات المقاومة
29 أغسطس 2005

غزة - 'الاتحاد' والوكالات:
لوحت السلطة الفلسطينية امس ،باستخدام القوة لفرض القانون ضد التنظيمات الفلسطينية المسلحة، مؤكدة أنها تنفذ قرارات القيادة الفلسطينية وتحافظ على هيبة السلطة·
وجاء هذا التحذير بعد أن ظهر قائد كتائب عز الدين القسام' الجناح العسكري لحركة المقاومة الاسلامية حماس والمطلوب رقم واحد لإسرائيل محمد ضيف، على شريط فيديو مصور أرسل لمحطات التلفزة العربية والأجنبية يوم السبت، وحذر فيه السلطة الفلسطينية من محاولة نزع سلاح رجال المقاومة ·
وقالت وزارة الداخلية في بيان أرسل إلى الصحافيين أنه بينما تثمن مستوى الالتزام العام الذي يساهم بتوفير الأجواء المناسبة لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، فإنها 'تنظر بخطورة لتصاعد الحرب الإعلامية على الصعيد الداخلي أحياناٌ عبر استعراضات القوة، وأخرى عبر أشرطة التسجيل المتلفزة'·
وشدد البيان على أن الوزارة 'عازمة وبقوة على ترجمة وتنفيذ قرارات القيادة السياسية بوحدانية السلطة والقانون والسلاح الشرعي، وضبط الحياة الفلسطينية في هذا الإطار الشرعي ولا شرعية غيره أو لغيره'· وأكد اللواء نصر يوسف وزير الداخلية والأمن الوطني الفلسطيني ان لا مبرر لاحد لأن يحمل السلاح بعد الانسحاب الاسرائيلي ،مشيرا الى ان الجميع سيتساوى امام القانون وسيحفظ حق كل مواطن ، مشددا على ان الانتخابات التشريعية ستجري بنزاهة وشفافية ولن يسمح لأحد بدخول الانتخابات ومعه سلاح·
وقال 'لقد أصبحت العائلات أو أجزاء منها تنتمي للحركات السياسية، والسلاح في المجتمعات العربية والقبلية موجود ، ولكن من الممكن ترخيص هذا السلاح ولذلك سنضع قانونا لحمل السلاح ولن نسمح لأحد بالخروج بسلاحه الى الشارع الذي لن يكون فيه الا السلاح الشرعي التابع للسلطة الفلسطينية' ·
وأشار الى ان 'معالجة قضية الأسلحة لدى الفصائل الفلسطينية والعمل على عدم ظهورها في الشارع سيعمل تلقائيا على حل مشكلة الأسلحة لدى العائلات لأن هناك خلطا واضحا بين هذه الأسلحة واستخداماتها في الظروف الراهنة'·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©