الاتحاد

عربي ودولي

8 قتلى في تفجيرات بينهم نائب رئيس جبهة الحوار الوطني

قتل 8 أشخاص بينهم نائب رئيس جبهة الحوار الوطني حسن زيدان اللهيبي، وجرح 22 آخرون في تفجيرات أحدها انتحاري، شهدتها محافظات نينوى وبغداد وصلاح الدين·
ولقي اللهيبي حتفه إثر تفجير انتحاري في قريته بناحية القيارة جنوب مدينة الموصل في محافظة نينوى الشمالية، بينما كان هو وساسة آخرون مجتمعين لبحث الانتخابات المحلية المقبلة· وقال مصدر في الشرطة إن مهاجماً يرتدي حزاماً ناسفاً فجر نفسه في مضيف نائب رئيس جبهة الحوار الوطني الليلة قبل الماضية، مما أدى إلى مقتل اللهيبي وإصابة ثلاثة من أفراد عائلته بجروح·
وقال زعيم حزب جبهة الحوار الوطني العراقي صالح المطلك إن اللهيبي قتل على يدي مهاجم انتحاري اقتحم منزله وأطلق النار على الحراس وفجر نفسه في قاعة استقبال مزدحمة· وأضاف أن الانتحاري أطلق النار على الحراس ودخل المنزل وحاولوا إيقافه، لكنهم لم يستطيعوا ذلك قبل أن يقترب من اللهيبي ويفجر نفسه·
وقال إن المعلومات التي وردته تفيد بمقتل اللهيبي وإصابة كثيرين، موضحاً أن اللهيبي وهو ضابط سابق برتبة لواء في عهد صدام حسين، لم يكن مرشحاً في الانتخابات، لكنه كان يقود حملة الحزب في مدينة الموصل، وكان كثير من الموجودين في القاعة عند حدوث الانفجار من المرشحين· وقالت مصادر الشرطة إن ما بين شخص واحد وأربعة أشخاص من بينهم شرطي قتلوا أيضاً في الهجوم، فيما أصيب نحو 8 أشخاص·
وفي الموصل انفجرت عبوة ناسفة بالقرب من نقطة للتفتيش جنوب المدينة، مما أدى الى إصابة شرطي ومدني بجروح· كما أسفر انفجار قنبلة مزروعة بالطريق استهدفت دورية للجيش عن إصابة أربعة مدنيين شرق المدينة·
وفي تكريت بمحافظة صلاح الدين قال مصدر أمني عراقي إن مدنيين اثنين قتلا أمس جراء انفجار عبوة ناسفة جنوب المدينة· وأضاف المصدر أن ''عبوة ناسفة انفجرت أمس في منطقة الإسحاقي جنوب تكريت، مما أدى إلى مقتل شابين اثنين دون العشرين من عمرهما، يعتقد أنهما كانا يعبثان بها فانفجرت فيهما''·
وفي بغداد أصيب أربعة مدنيين بجروح مختلفة جراء انفجار عبوة لاصقة بسيارة مدنية جنوب شرق العاصمة· كما أسفر انفجار قنبلة على طريق معسكر الرشيد في حي الزعفرانية بجنوب شرق بغداد مستهدفة دورية للشرطة، مما أدى إلى مقتل ضابط شرطة لم يكن في وقت الخدمة وإصابة ثمانية أشخاص أحدهم شرطي·
من جهة أخرى أعلن الجيش الأميركي أن عبوة ناسفة استهدفت دورية له جنوب شرق بغداد وأسفرت عن مقتل أحد جنوده· وأوضح بيان للجيش الأمريكي أن الجندي توفي متأثراً بجروح أصيب بها بالانفجار·
من جهة ثانية قال مصدر في شرطة محافظة واسط إن قاعدة الدلتا العسكرية الواقعة غرب مدينة الكوت جنوب شرق العاصمة بغــــــــــداد تعرضت لهجوم بثلاثة صواريخ كاتيوشا دون معرفة الخسائر الناجمة عنها

اقرأ أيضا

وصول طائرتين روسيتين تحملان مساعدات إلى فنزويلا