الاتحاد

عربي ودولي

أردوجان يدعو القذافي إلى التنحي حقناً للدماء

حث رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوجان أمس الزعيم الليبي معمر القذافي على التخلي عن الحكم، ودعا إلى وقف فوري لأعمال العنف. وقال أردوجان «لقد تجاوز القذافي هذه المرحلة بالفعل إنه يناقض نفسه». وأضاف «كانت التصريحات الأولى للقذافي مهمة حين قال إنه ليس لديه منصب رسمي. إذا كان لا يشغل منصبا رسميا فعليه أن يسلم البلاد لمن يتمتع بالشرعية أيا كان». وقال أردوجان «أتمنى أن أرى نهاية لسفك الدماء، وأن تسود إرادة الشعب الليبي».
وقال أردوجان في كلمة في منتدى جدة الاقتصادي «نطالب بوقف إطلاق النار على الفور في ليبيا وقد ابلغنا السلطات الليبية بعدم توجيه السلاح نحو الشعب والاستماع لمطالبه». واعتبر أن «الأحداث تطورت في ليبيا بكل أسف ووصلت إلى مرحلة لا نتمناها». ورأى أردوجان انه على العقيد الليبي معمر القذافي «تسليم البلاد إلى من يملك منصبا رسميا».
وأعلنت الخارجية التركية في بيان أن تركيا ستقدم «مساهمتها» لتسوية الأزمة في ليبيا ضمن «احترام سلامة الشعب الليبي».
وأضاف البيان أن «تركيا ستقدم المساهمة الوطنية التي تعتبرها ضرورية ومناسبة لتطبيق القرارين 1970 و1973 الصادرين عن مجلس الأمن الدولي مع أخذ سلامة الشعب الليبي في الاعتبار».

اقرأ أيضا

روسيا: القوات السورية تصدت لثلاث هجمات كبيرة شنها مسلحون في إدلب