الاتحاد

الرياضي

بلدية «الغربية» تقدم خدمات «لوجستية» لزوار مهرجان ليوا

نفذت بلدية المنطقة الغربية مجموعة من مشروعات البنية التحتية في موقع تل مرعب، كما قدمت الخدمات اللوجستية كافة لزوار مهرجان ليوا الدولي والمشاركين فيه سواء من داخل الدولة أو خارجها، وذلك في إطار جهودها للتيسير والتسهيل على المشاركين وأهالي المنطقة وتقديم أفضل الخدمات الممكنة للأهالي من خلال رؤية عنوانها الحداثة.
كما حرصت البلدية على استطلاع آراء الأهالي وزوار مهرجان ليوا الدولي حول الخدمات التي تقدمها وسبل تجويدها وجمعت آراء ومقترحات المستفيدين من خدماتها لتقيم العمل البلدي وتعزيز الإيجابيات به وتلافي أي سلبيات يراها الجمهور.
وأوضح حسن سهيل المزروعي مدير إدارة الحدائق والمرافق الترفيهية في مدينة ليوا “ان البلدية حرصت على توفير كافة التسهيلات لزوار مهرجان ليوا، وذلك تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية”.
وأضاف: “البلدية قامت بتنفيذ حلبة سباقات الرايزر وتجهيز موقع المهرجان كما وزعت أكثر من 200 ألف جالون مياه صالحة للشرب على المشاركين وزوار المهرجان خلال فترة وجودهم بليوا، كما تم توزيع 450 طن حطب لاستخدامها في التدفئة، كما حرصت البلدية على إقامة خيمة تراثية من بيت الشعر لتكون ملتقى للشباب والأهالي وزوار المهرجان من مختلف الجنسيات، وشهدت الخيمة إقبالا كبيرا من كافة الجهات المجتمعية والأفراد والأهالي طوال فترة المهرجان وكان في استقبالهم ممثل عن بلدية المنطقة الغربية لاستقبالهم وتقديم شرح مبسط حول أهم الخدمات التي تقدمها البلدية وكيفية الاستفادة منها”.
كما قامت البلدية بتوزيع مطبوعات توعية وهدايا على زوار المهرجان، خاصة أن موقع البلدية داخل المهرجان شهد إقبالا كبيرا من الزوار والأهالي وهو ما دعا البلدية إلى استغلال الملتقى الشبابي الكبير من أبناء المنطقة الغربية وخارجها للتواصل معهم والالتقاء بهم في أجواء تراثية تساهم في معرفة احتياجاتهم ومتطلباتهم لتقديم خدمات بلدية على أعلى مستوى من التميز والرقي.

اقرأ أيضا

سفراء «كرة الإمارات» يترقبون قرعة «أبطال آسيا» اليوم