الاتحاد

الاقتصادي

مؤشر سوق دبي المالي يتراجع بنسبة 2,5%

متعامل  في سوق دبي المالي

متعامل في سوق دبي المالي

واصل مؤشر سوق دبي المالي أمس نزيف الخسائر للجلسة الرابعة على التوالي ليهوي بنهاية تداولات الجلسة إلى مستوى 1712 نقطة بنسبة 2,5 ?.
وتعكس الانخفاضات المتوالية للسوق دبي المالي والتي أفقدته 3.12 مليار درهم من القيمة السوقية للأسهم أمس، حالة الترقب والبحث عن مسار جديد للسوق يعتمد على توقعات نتائج أعمال الشركات للربع الأخير من السنة، الأمر الذي دفع الأسهم باتجاه تأسيس قاعدة سعرية جديدة تكون أساسا للانطلاق خلال المرحلة المقبلة.

وبدأ السوق تعاملاته أمس متأثرا بشدة بالضغوط البيعية التي تركزت على الأسهم القيادية، وخاصة أسهم إعمار واربتيك وسوق دبي المالي، والتي سجلت في النصف ساعة الأولى من التداول تراجعت بنسب 3.2% و3.8% على التوالي، قبل أن تهدأ وتيرة التراجع لفترات محدودة تبعها هبوط قاس في النصف الثاني من الجلسة هبط معه سعر سهم إعمار إلى 3.48 درهم، فيما اقترب سعر سهم اربتك من السعر الذي حددته صفقة آبار بهبوطه إلى 2.36 درهم، بينما بلغ سعر سهم سوق دبي المالي أدني مستوى له خلال الجلسة عند 1.65 درهم مقارنة مع أعلى سعر عند 1.80 درهم للسهم.
ولكن في نهاية الجلسة تمكن السوق من تقليص حدة الخسائر ليغلق المؤشر على 1,712.37 نقطة بانخفاض وقدره 46.68 نقطة عن إغلاقه السابق، فيما ارتفعت التداولات 469.82 مليون درهم بتنفيذ 5,721 صفقـة توزعت عـلى 235.40 مليون سهم.
وشهد السوق تراجعاً جماعياً للأسهم المتداولة، باستثناء 3 شركات فقط، وذلك بعد أن سجلت 25 شركة هبوطا متباينا وثبتت أسعار 3 شركات، حيث جاءت الأسهم العقارية في صدارة الأسهم المتراجعة وفي مقدمتها سهم إعمار الذي أغلق متراجعاً بنسبة 5% عند سعر 3.55 درهم، وبتداولات بلغت 65 مليون سهم.
وكان السهم قد قلص خسائره التي وصلت خلال التداولات إلى 7%، ودفعت المؤشر إلى ما دون 1700 نقطة، فيما تراجع سهم سوق دبي المالي بنسبة قاربت 7%، وأغلق عند سعر 1.69 درهم، وبتداولات بلغت 30 مليون سهم، ولم تكن بقية الأسهم أفضل حالاً بكثير، حيث تراجعت بشكل عام، ولا سيما منها أرابتك الذي أغلق عند 2.43 درهم (- 1.6 %)، وسهما الاتحاد العقارية وديار.
وعزا هيثم عرابي الرئيس التنفيذي لشركة جلفيمينا للاستثمارات البديلة التراجع القوي الذي شهدته الأسهم أمس إلى استمرار حالة الترقب في أوساط المتعاملين مع اقتراب نتائج الشركات للربع الأخير من العام 2009 وعدم وجود أية محفزات حقيقية لدفع السوق باتجاه الصعود، إلى جانب تزامن ذلك مع التراجعات القوية التي شهدتها البورصات العالمية والأسواق الناشئة أمس على خلفية المؤشرات القادمة من الصين، والتي تشير إلى إمكانية كبح سرعة تحقيق التعافي الاقتصادي.
وتصدرت شركة بيت الاستثمار العالمي (جلوبال) القائمة الثلاثية لأكثر الشركات ارتفاعاً من حيث التغير في أسعارها امس بإغلاق 1.44 درهم وبنسبة تغير بلغت 14.29%،تلتها شركة الإسمنت الوطنية بإغلاق 3.40 درهم وبنسبة تغير بلغت 3.98%، ثم بنك دبي التجاري بإغلاق 3.70 درهم وبنسبة تغير بلغت 2.78%.
وفي المقابل، جاء سهم شركة سوق دبي المالي في مقدمة أكثر الشركات انخفاضا في أسعارها بإغلاق 1.69 درهم و بنسبة تغير بلغت 6.63%، تلاه دار التكافل بإغلاق 1.52 درهم وبنسبة تغير بلغت 6.17%، ثم إعمار العقارية بإغلاق 3.55 درهم وبنسبة تغير بلغت 5.08%،وشركة دبي للتامين بإغلاق 24.85 درهم و بنسبة تغير بلغت 4.97%، وبنك دبي الإسلامي بإغلاق 2.17 درهم وبنسبة تغير بلغت 4.41%.
وفيما يتعلق بالشركات الأكثر نشاطاً من حيث قيمة التداول، فقد جاءت شركة إعمار العقارية في المقدمة بعد أن حققت تداولات بقيمـة 234,76 مليون درهم تلتها شركة ارابتك القابضة بتداولات بقيمـة 89,32 مليون درهم ثم شركة سوق دبي المالي بتداولات بلغت 51,93 مليون درهم و دريك آند سكل انترناشيونال بتداولات قيمتها 22,19 مليون درهم و”العربية للطيران” بتداولات بلغت 16,11 مليون درهم.
وفيما يتعلق بالاستثمار الأجنبي في سوق دبي المالي، فقد بلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب، من الأسهم خلال جلسة الأمس نحو 75.64 مليون درهم، في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 151.58 مليون درهم. كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين، نحو 110.81 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 98.38 مليون درهم. أما بالنسبة للمستثمرين الخليجيين، فقد بلغت قيمة مشترياتهم 34.53 مليون درهم، في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 29.78 مليون درهم خلال نفس الفترة.

اقرأ أيضا

"موديز" ترفع تصنيف الاقتصاد المصري وتشيد بالإصلاحات