الاتحاد

الخبر من المذيع


كثير من المذيعين والمذيعات الذين نراهم يظهرون على شاشات التلفاز·· ولكن هناك القلة القليلة من المذيعين الذين يبقون في الذاكرة ويتركون أثرا وبصمة قوية وواضحة تماما كوضوح الشمس في ذهن المشاهد·· ليس من الظهور الكثير والدائم للمذيع على شاشة التلفاز·· انما من شخصية المذيع الواضحة في تحركات معالم وجهه وفي تعليقات المذيع، علي خليفة الرميثي مقدم الأخبار المحلية أخبار الإمارات التي تبث على قناة دبي في الثامنة والنصف مساء الذي تميز عن المذيعين بتعبيره ليس في لفظه للكلمات وانما حتى في ملامح الوجه الحقيقة غير المصطنعة·· أذكر بعضها·· عندما قدم التعازي لرؤساء الدول وشعب الإمارات في فقيد الأمة العربية المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله كانت معالم الحزن والبكاء واضحة جدا على وجهه وهي حقيقية غير مصطنعة·· وعندما قدم خبر ذلك المسمى بسعدي اليوسف الذي تم سحب منه جائزة العويس للشعر ·· قال وبغضب شديد وواضح ونبرة صوتية ساحقة بأنه مفلس أخلاقيا وعند اعلانه عن تقرير معد بأن يقوم بحركة برأسه وحاجبه تصحبها اسم المعد محمد العزب أو أحمد البيرق أو سعود الدربي وبعد مرور التقرير أو الفاصل يقدم نفسه من جديد ويقول هذا أنا علي خليفة أو معكم علي خليفة وقبل اعلانه عن خبر سار مثل التبرعات لعمل انساني تسبقه ابتسامة عريضة مع جملة ان يجعل الله في ميزان حسناته واذا كان هناك خبر مضحك أو محرج يحاول اخفاء خجله وابتسامته وأكرر ان كل هذه التعابير حقيقية وغير مصطنعة تأتي مع الخبر المعلن وهي تعابير تأتي من تلقاء نفسها هذه بعض منها·
اذكرها لكم مع مذيع ترك لنفسه بصمة واضحة صادقة غير مصطنعة وفي النهاية·· أقول كما يقول·· هذه تحياتي وتحيات محمود المرزوقي·
ريم الزعابي
رأس الخيمة

اقرأ أيضا