الاتحاد

منوعات

الرضاعة الطبيعية تحصّن الأطفال ضد البدانة

 منظمة الصحة توصي بالرضاعة الطبيعية الحصرية (أرشيفية)

منظمة الصحة توصي بالرضاعة الطبيعية الحصرية (أرشيفية)

أظهرت دراسة حديثة أجرتها "منظمة الصحة العالمية"، اليوم الأربعاء، أن الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية أقل عرضة للبدانة، مقارنة بالذين يتغذون على مسحوق الحليب، خصوصاً إذا استمرت الرضاعة الطبيعية لمدة ستة أشهر على الأقل.

وقالت الدراسة بعد متابعة عيّنة من حوالى 30 ألف طفل تراوح أعمارهم بين 6 إلى 9 سنوات في 16 دولة أوروبية، إن "الأطفال الذين لم يرضعوا رضاعة طبيعية أبداً هم أكثر عرضة بنسبة 22% للبدانة من الأطفال الذين رضعوا رضاعة طبيعية لمدة ستة أشهر على الأقل.

ونشرت هذه الدراسة خلال انعقاد المؤتمر الأوروبي للبدانة في غلاسكو.

اقرأ أيضاً... 8 أسباب تنغص الرضاعة الطبيعية

وقال مؤلفو الدراسة، إن هذه النتائج يجب أن تحضّ السلطات الصحية على "تشجيع الرضاعة الطبيعية" كجزء من سياساتها الخاصة بالوقاية من السمنة، مع تدريب أفضل للمهنيين الصحيين، وضوابط تسويق أكثر صرامة لمصنعي الحليب، ومزيد من التشريعات الوقائية للأمهات المرضعات.

وفي دراسة أخرى، أشارت منظمة الصحة إلى أن الكثير من الدول الأوروبية تكافح من أجل خفض مستوى البدانة لدى الأطفال رغم سياسات الوقاية الحالية.

وتوصي المنظمة بالرضاعة الطبيعية الحصرية حتى عمر ستة أشهر، واستمرارها "من ستة أشهر إلى سنتين أو أكثر"، على أن تستكمل بنظام غذائي آخر.

اقرأ أيضا

عمر العبداللات وعسّاف على مسرح المجاز