الاتحاد

عربي ودولي

بدء محاكمة المتهمين الرئيسيين في هجمات 11 سبتمبر بجوانتانامو

لوحة تشير إلى منطقة يحظر دخولها في معسكر جوانتانامو حيث بدأت المحاكمة

لوحة تشير إلى منطقة يحظر دخولها في معسكر جوانتانامو حيث بدأت المحاكمة

بدأ المتهمون الخمسة بإعداد اعتداءات 11 سبتمبر ،2001 بالمثول أمس أمام قاض عسكري في قاعدة جوانتانامو الأميركية في كوبا، على أن ينظر خصوصا في احتمال إقرارهم بذنبهم· ونقل خالد شيخ محمد الذي يعتبر المخطط للاعتداءات وعلي عبد العزيز علي ووليد بن عطاش ومصطفى الحوساوي ورمزي بن الشيبة إلى قاعة المحكمة وسط تدابير أمنية مشددة· واستجوب القاضي العسكري ستيفن هنلي المتهمين الخمسة على التوالي حول نيتهم الدفاع عن أنفسهم من دون الاستعانة بوكلائهم المدنيين والعسكريين، الأمر الذي عبروا عنه مرارا· وخلال جلسة سابقة في ديسمبر الماضي، أقر خالد شيخ محمد وعلي عبد العزيز علي ووليد بن عطاش بذنبهم قبل أن يتراجعوا بسبب عدم السماح لرمزي بن الشيبة ومصطفى الحوساوي بالقيام بالأمر نفسه نظرا إلى وضعهما النفسي· وسيقوم القاضي العسكري باستجواب المتهمين الخمسة مجددا لدواع تقنية· ولكن قبل ذلك، سيستمع إلى الحجج حول إمكان اعتراف هؤلاء بذنبهم· ويواجه جميع المتهمين عقوبة الإعدام· وسيستمع هنلي أيضا إلى مرافعة الدفاع حول الوضع النفسي لليمني رمزي بن الشيبة·
من جانب آخر قال دامين كورستي المحقق السابق بالجيش الأميركي للصحفيين وهو يستعد لركوب طائرة إلى جوانتانامو ''اعتقد تماما انه كان تعذيبا· للأسف اشتركت فيه''· واستدعي كورستي كشاهد دفاع في أسبوع من الجلسات التمهيدية من المقرر أن تبدأ لاحقا في المحاكم الخاصة بمعتقل جوانتانامو في كوبا· ويعتقد العديد من المشاركين ان أوباما سيعلق الإجراءات بعد وقت قصير من توليه منصبه اليوم· وكان أوباما قال انه سيغلق معسكر الاعتقال الذي أصبح رمزا للانتهاك والاحتجاز بدون توجيه اتهام وانه يعتقد ان المحاكمات يجب أن تنقل إلى محاكم أميركية عادية· وقال لاري موريس الكولونيل بالجيش ورئيس هيئة الإدعاء في محاكمات جوانتانامو ''سنذهب إلى المحكمة''· وأضاف ''لا نعرف ما الذي سيحدث لذا يجب أن نكون مستعدين لرفع الدعوى''· وإذا وصل كورستي إلى منصة الشهود سيصف ممارسات التحقيق في قاعدة باجرام الأميركية في أفغانستان حيث استجوب الأسير الكندي عمر خضر عشرات المرات قبل إرساله إلى جوانتانامو في ·2002 ويتوقع محامو خضر أن تدعم شهادة كورستي زعمهم بأن خضر عذب وأجبر على الإدلاء بشهادات تورطه في باجرام ولاحقا في جوانتانامو· وقام كورستي باستجواب خضر مرة واحدة على الأقل عندما كان خضر راقدا في الفراش للعلاج من رصاص أطلقه جنود أميركيون على ظهره· وأثناء تحقيقات في عام 2005 بشأن وفاة سجناء في باجرام ووقوع انتهاكات بحقهم، وجهت لكورستي نفسه اتهامات باهمال الخدمة والمعاملة القاسية والاعتداء والقيام بعمل فاحش مع شخص آخر· ونال البراءة من كافة الاتهامات في ·2006
وقال المفوض الأوروبي لحقوق الإنسان توماس هامربرغ ان على الدول الأعضاء في مجلس أوروبا ان تكون مستعدة لاستقبال بعض معتقلي جوانتانامو· وفي مقال نشر في ستراسبورغ، طلب هامربرغ من هذه الدول ''مساعدة باراك أوباما على اقفال جوانتانامو''، مذكرا بأن بعض المعتقلين لا يمكنهم العودة إلى بلادهم حيث قد يتعرضون للتعذيب او الاضطهاد· وأضاف ''انه لمن الضروري ولا مفر من تقديم مساعدتنا إذا ما اردنا الاسهام في اغلاق جوانتانامو سريعا''· وقال المفوض ان الولايات المتحدة هي سبب المشكلة وبالتالي فإنها مسؤولة عن تصحيح الظلم

اقرأ أيضا

الاتحاد الأوروبي يشرح لمواطنيه عواقب "بريكست" بدون اتفاق