الأربعاء 18 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الأسد مستعد لتعاون غير محدود مع لجنة التحقيق
28 أغسطس 2005


برلين، بيروت-وكالات الأنباء: ظهرت بوادر جديدة على تراجع التوتر بين سوريا ولجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة في حادث اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري، بعدما أجابت دمشق خطياً على أسئلة رئيس لجنة التحقيق المدعي العام الألماني ديتليف ميليس· وقال الرئيس السوري بشار الأسد في مقابلة مع مجلة 'شبيجل' تنشرها غداً: إنه يضمن لرئيس لجنة التحقيق أنه يمكنه التحدث مع أي سوري يرغب في التحدث معه· وقال الأسد: 'إن هذا في مصلحتي ومصلحة سوريا'· ورفض الأسد أي مزاعم بأن المخابرات السورية أو هو نفسه متورطون في الاغتيال، ووصفها بأنها مزاعم سخيفة· وقال: إنه سيقدم 'تعاوناً غير محدود' للجنة· مؤكداً على انه واثق تماماً من أن سوريا لا علاقة لها بالاغتيال·
وعاد ميليس إلى بيروت من جنيف أمس، ليواجه في العاصمة اللبنانية ردود فعل متشعبة على تقريره الإجرائي إلى مجلس الأمن أمس الأول ، حول تداعيات الجريمة· وانطلقت عاصفة سياسية في بيروت بلغت حدود المطالبة بإنشاء محكمة دولية لمحاكمة ومعاقبة المجرمين المحتملين الذين سيوجه اليهم ميليس أصابع الاتهام في تقريره الرسمي النهائي في منتصف سبتمبر·
في غضون ذلك، واصل فريقا الغطس الدولي واللبناني أمس عمليات بحث على عمق 40 متراً في البحر قرب مسرح الجريمة، اثمرت عن انتشال 90 قطعة معدنية
وأشلاء جديدة تعود لأجساد مجهولين في مسرح الجريمة·

المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©