الخميس 19 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
تدريب 30 طبيباً وفق المعايير الدولية في الإنعاش القلبي
28 أغسطس 2005


اختتمت في أبوظبي فعاليات الملتقى الوطني للإنعاش القلبي الذي ينظمه المجلس الإماراتي للإنعاش القلبي والمجلس الأوروبي لإنعاش القلب ضمن المشروع الوطني لتطوير مهارات الكوادر الطبية والذي استمر لمدة يومين شارك فيه نخبة من الأطباء العاملين في مجال أمراض القلب من القطاعين الحكومي والخاص·
ورفع المشاركون برقية شكر الى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) أعربوا خلالها عن تقديرهم واعتزازهم بتوجيهات سموه الرامية الى توفير جميع الإمكانيات للمواطنين وتوفير الحياة الكريمة للإنسان وللعلم·
كما رفع المشاركون برقية شكر مماثلة الى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لدعمه المستمر للمبادرات التي تهدف الى التطوير في مجالات التعليم والتطوير بالدولة·
وأوصى المشاركون في الملتقى بضرورة اعتماد نظام موحد للإنعاش القلبي والتخصصي على مستوى الدولة وفق منهج معتمد عالمياً ويحظى باعتراف دولي ويهدف الى تطوير مستوى الكوادر الطبية في مجال أمراض وجراحة القلب بحيث يمكنهم مواكبة آخر التطورات العلمية والعملية للتعامل مع المضاعفات الخطيرة التي تصيب مرضى السكتة القلبية·
كما أوصى الملتقى بإلزام الكوادر الطبية ببرامج الإنعاش القلبي وإدراجها كمتطلب إجباري من متطلبات التعيين وممارسة المهنة والترقية للأطباء والممرضين حسب الأنظمة والمعايير المتبعة دولياً، وطالب المشاركون القائمين على القطاع الطبي بالدولة الحكومي والخاص بدعم المبادرات التعليمية التي أطلقها المشروع الوطني لتطوير مهارات الكوادر الطبية المهنية بالدولة والاستفادة من برامجها التدريبية والتي تهدف الى رفع وتطوير أداء وكفاءة جميع العاملين في القطاع الطبي بالدولة·
وطالب المشاركون في الملتقى بإنشاء قاعدة وطنية تدريبية من الكوادر الطبية المواطنة المؤهلة عالمياً من خلال إنشاء فريق طبي من المدربين الأوائل في الدورات وورش العمل المصاحبة في الملتقى وأكد على ضرورة متابعة رفع مستوى الأداء الطبي من خلال الالتزام بالأنظمة والقواعد العالمية للبرامج التدريبية·
كما أكد على أهمية تأسيس مراكز متخصصة للإنعاش القلبي تحت إشراف المجلس الإماراتي للإنعاش القلبي في مختلف مستشفيات الدولة الحكومية والخاصة وتجهيزها بأحدث الأجهزة لإنقاذ مرضى القلب والسكتة القلبية·
ومن جانبه ذكر الدكتور عادل الشامري استشاري جراحة القلب والعناية المركزة رئيس المشروع الوطني لتطوير مهارات الكوادر الطبية والمهنية بالدولة ان الكوادر الطبية المواطنة وبدعم من قيادتنا الحكيمة التي أولت الأطباء المتخصصين كافة الإمكانيات للحصول على أعلى المؤهلات من أبرز المستشفيات الجامعية العالمية لتواصل مسيرة العطاء التي بدأها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات وباني نهضتها·

المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©