عربي ودولي

الاتحاد

بوش يتوعد إيران بـ عواقب أي استفزاز في مياه الخليج

بوش يشرب الشاي في ضيافة الملك عبدالله في مزرعة الجنادرية أمس

بوش يشرب الشاي في ضيافة الملك عبدالله في مزرعة الجنادرية أمس

جدد الرئيس الأميركي جورج بوش تحذيره امس إيران بعواقب وخيمة في حال التصرف بصورة استفزازية في مياه الخليج، وقال أمام جمع من الصحفيين خلال زيارته الى الرياض ''إذا ضربوا سفننا سنحملها (إيران) المسؤولية··من الأفضل أن يتوخوا الحذر وألا يأتوا بفعل استفزازي··العواقب ستكون وخيمة إذا حدثت مواجهة بين سفن إيرانية وسفن حربية أميركية في الخليج''· لكن بوش اكد مع ذلك أنه أبلغ الزعماء الخليجيين خلال جولته في المنطقة أنه يريد حلا دبلوماسيا للازمة البرنامج النووي الايراني·

ولم يرشح الكثير عن جلستي محادثات بوش وخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز عاهل المملكة العربية السعودية في الرياض وفي الجنادرية· لكن وكالة الانباء السعودية قالت انهما شددا على مسالة تمكين الشعب الفلسطيني من حقه في اقامة دولته المستقلة وفقا للرؤية الاميركية في هذا الشأن وخريطة الطريق ومبادرة السلام العربية وقرارات الشرعية الدولية· كما شددا على ضرورة الحفاظ على سيادة وامن ووحدة اراضي العراق وتحقيق الوفاق والمساواة في الحقوق والواجبات بين جميع أطياف الشعب العراقي·

وناقش بوش والملك عبد الله الجهود الدولية المبذولة في مكافحة الإرهاب بجميع اشكاله حيث طلب العاهل السعودي ان تشمل الامم المتحدة تحت مظلتها المركز الدولي لمكافحة الارهاب الذي كان دعا الى اقامته خلال المؤتمر الدولي الاول لمكافحة الارهاب في الرياض عام ·2005 وقالت مصادر مقربة من المحادثات فضلت عدم الكشف عن هويتها إن الجانبين تطرقا إلى الملف النووي الإيراني حيث اكد العاهل السعودي لبوش ضرورة أن يحل هذا الملف دبلوماسيا· في وقت قال ستيفن هادلي مستشار بوش للأمن القومي ردا على سؤال بشأن كيف كان رد فعل زعماء الخليج على مطالب بوش بشأن إيران ''ان الجميع اتفق على أنها مشكلة صعبة ينبغي معالجتها لكن بالوسائل الدبلوماسية''·

الى ذلك، حذرت مصر وتركيا امس من حرب ضد ايران ودعتا الى تسوية سلمية للملف النووي· وقال الرئيس المصري حسني مبارك في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره التركي عبد الله جول ''ان برنامج إيران النووي ليس لدينا تفاصيل عنه، فإذا كان خطرا فيجب حله بالطرق السلمية ولا داعي لاستخدام القوة فيه''، معتبرا ان استخدام القوة سيؤدي الى عواقب خطيرة جدا في المنطقة وفي العالم كله''· فيما اكد الرئيس التركي بدوره ان بلاده تؤيد استخدام الطاقة النووية لاغراض سلمية ولكنها تعارض البرامج الرامية الى انتاج اسلحة الدمار الشامل، وطالب بحل المشاكل بين الدول بالطرق الديبلوماسية·

واذ أعلنت الأمم المتحدة أن إيران قدمت للوكالة الدولية للطاقة الذرية معلومات جديدة بشأن أبحاثها التي أجرتها حول الجيل الجديد من أجهزة الطرد المركزي التي أنشأتها داخل أراضيها· قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل امس إن تقرير الاستخبارات الأميركية الذي قال إن إيران أوقفت برنامجا نشطا للأسلحة النووية عام 2003 ليس مبررا لتبرئة ساحتها، واضافت في مؤتمر صحفي ''فيما يتعلق بالمحادثات بشأن قرار بفرض عقوبات جديدة فإن تقرير الاستخبارات الأميركية لم يؤد الى تسارع الأمور وإن كان له أي أثر فهو إبطاء الأمور قليلا، لكنها اضافت إن ذلك ليس إشارة إلى أنه يتعين علينا تبرئة ساحة إيران تماما وتابعت ''أن الاستراتيجية المزدوجة بتقديم حوافز لإيران وحثها على الإذعان لمطالب مجلس الأمن ما زالت هي الطريقة السليمة للمضي قدما''·

من جهة ثانية، دعا خمسة من الزعماء العسكريين الغربيين اعضاء حلف شمال الاطلسي الذين يبلغ عددهم 32 دولة والاتحاد الاوروبي الى تكوين مديرية امنية موحدة للتعامل مع الارهاب والتحديات الامنية من ايران· واشار هؤلاء الى مخاطر اتساع نفوذ ايران في منطقتها ولاسيما اذا حصلت على القنبلة النووية وقالوا ان سلاحا نوويا ايرانيا يمكن ان يعني نهاية معاهدة حظر الانتشار النووي ومن ثم تحويل الصراع الاقليمي الى ازمة عالمية·

أبو الغيط ينفي التوتر بين القاهرة وواشنطن

القاهرة (الاتحاد)- أكد وزير الخارجية المصري أحمد ابوالغيط أهمية لقاء الرئيسين المصري حسني مبارك والاميركي جورج بوش اليوم في شرم الشيخ باعتباره اللقاء الأول بينهما منذ ما يقرب من أربعة أعوام· وقال انه لا يتفق مع توصيف العلاقات المصرية الاميركية بأنها متوترة، وقال ان اسرائيل نجحت في تحريض الكونجرس الاميركي وليس الادارة الاميركية على وضع بعض العصي في عجلات هذه العلاقات وان البعض في الجانب الاميركي تبنى الطرح الاسرائيلي وتحول الأمر الى استهداف لبرنامج المساعدات الاميركية، والجدل المصري الاميركي الحالي هو جدل حول مفهوم المساعدات وكذلك حول الرؤية الاميركية لموضوع أنفاق غزة· وأضاف ''لقد نجحنا في وضع اسرائيل في حجمها الحقيقي فيما يتعلق بحديثها عن الانفاق وتصدينا لها بقوة وأبلغناهم بهذا الكلام، ونجحنا في إطلاع الكثير من أعضاء الكونجرس حول حقيقة هذا الأمر من خلال الزيارات الميدانية، ووافقت الولايات المتحدة على منحنا حق شراء أجهزة عالية التقنية ممنوع تصديرها لخارج الولايات المتحدة ونجحنا في شراء الاجهزة لكي تساعدنا على المزيد من القدرة على تأمين الانفاق وأتصور أننا نقترب من نهاية هذا الملف''·

··وتظاهرات ترفض زيارة بوش

أحمد ربيع- القاهرة (وكالات) - شهدت القاهرة والإسكندرية امس وقفات احتجاجية ضد زيارة الرئيس الأميركي جورج بوش الى مصر اليوم الأربعاء· فقد تظاهر العشرات من النواب من جماعة ''الإخوان'' وأحزاب المعارضة أمام مقر مجلس الشعب وطالبوا بعدم استقبال بوش بدعوى أنه ليس رجل سلام وبسبب انحيازه الأعمى إلى إسرائيل·
وقال النائب محمد سعد الكتاتني رئيس الكتلة البرلمانية لجماعة ''الإخوان'' في كلمة خلال الاحتجاج ''جئنا لنعبر عن غضب الشعب المصري من السياسة الأميركية ورفضه لزيارة بوش التي تهدف إلى إعادة تقسيم المنطقة واجتياح غزة ومنع عودة اللاجئين''· وقال النائب مصطفى بكري (مستقل) ''لن نقبل حضور بوش إلا كمجرم حرب يقبض عليه ويجب أن يسلم إلى المحكمة الجنائية الدولية حتى يحاكم على جرائمه ضدنا وضد أهلنا في المنطقة العربية''· وقال النائب محمد عبدالعليم داود من حزب الوفد ''إن بوش ارتكب جريمة إبادة البشرية سواء لشعب العراق أو أفغانستان ونعلن براءتنا مما تقوم به الحكومة المصرية وأي حكومة عربية تستقبل بوش''·
وفي ميدان طلعت حرب بقلب القاهرة نظمت احزاب التجمع والعربي الناصري وقفة احتجاجية مماثلة رفعوا خلالها صور جمال عبدالناصر ورددوا الهتافات الرافضة للزيارة· وفي الاسكندرية نظمت النقابات المهنية المختلفة والأحزاب على مستوى المحافظة وقفة احتجاجية بمقر المحكمة الحقانية بحي المنشية احتجاجا على زيارة بوش ونددوا بالسياسات الأميركية في المنطقة· كما نظم طلاب جامعة الاسكندرية وقفة احتجاجية مماثلة رفعوا فيها اللافتات التي تندد بالزيارة·

اقرأ أيضا

العراق تسجل 41 إصابة جديدة بكورونا