السبت 28 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
على الخط
27 أغسطس 2005

متابعة الأهل لأطفالهم على الإنترنت
يحلو للأطفال المشاركة في الدردشة الفورية عبر الانترنت، للاتصال بزملائهم، وأصدقائهم، فيها يجدون متعة وتسلية، ولكن 'الشات' قناة مفتوحة للجميع، حيث يلتقي الصغار الكترونياً مع أناس آخرين، وبما أنه من طبيعة الأطفال وضع الثقة بالآخرين، لذا ينبغي على الأهل تدارك هذه الناحية، وحماية أبنائهم مما قد يتعرضون له·
أولاً : ينبغي أن يعرف الصغار أن الانترنت ليست بيئة آمنة، وهي مصدر للتطفل والمراقبة، وأن أي جهاز كمبيوتر موصول بالشبكة، عرضة للاختراق من قبل القراصنة الذين يحاولون عبر رسائل التطفل الحصول على معلومات وسرقة بيانات وكلمات مرور، لذا ينبغي أن يعرف الصغار مضار مثل هذا النوع من رسائل التطفل Spam فلا يحاولون فتح الملفات الملحقة بها Attachments مخافة أن تحتوي على فيروسات أو برامج قرصنة·
ثانياً: ينبغي أن يتعلم الصغار بعض الأصول الأساسية لوقاية الكمبيوتر، فلا يقدمون أي معلومات للآخرين، كأرقام المرور أو كلمات المرور، وغيرها، وأن يتدربوا على كيفية تحديث برنامج مقاومة الفيروسات، وتحديث وندوز، وتنشيط برنامج مقاومة ملفات التجسس (السباي وير)·
ثالثاً: الشبكة عندنا في الإمارات محمية ببروكسي لحجب المواقع المضرة بالنشء، والمسيئة للقيم الاجتماعية والروحية، ولكن أي برنامج لفلترة محتويات الانترنت، ليس محكماً مائة بالمائة، لذلك ينبغي استعمال شتى الوسائل لتجنب المواقع الخليعة، ورفع مستوى الأمن في المتصفح انترنت اكسبلور·
رابعاً: مهما كانت الخطوات التي تتبعها مع أبنائك، فينبغي متابعتهم في تجوالهم على الشبكة العالمية، وتحديد الوقت الذي يقضونه في حجرة الدردشة، ومعرفة الناس الذين يجرون معهم الدردشة، لأن كل شخص على الانترنت، هو شخص غريب، مهما أوتي من صفات حميدة أثناء الدردشة·
الاستماع للصغار فيما يقومون به، وتعويدهم على الصراحة بأسلوب حواري حضاري، إنما يؤتي ثماره التربوية، ويجعلهم على استعداد للبوح بما في قلوبهم، بل إن المشاركة الوجدانية بين الكبار والصغار، تجعل الأهل أقدر على مواجهة ما قد يتعرض له أبناؤهم، والذي قد تكون نتائجه سيئة عليهم، ما لم يكن جسر الصراحة ممدوداً بينهم·
مع اقتراب بدء العام الدراسي، وحاجة الصغار لاستخدام الانترنت، فإن المصارحة والحوار والمتابعة من قبل الكبار، عناصر أساسية ومهمة، لجعل الأبناء أقدر على التعامل مع الانترنت·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©