الأحد 22 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الشرطة المصرية توقف عمليات المطاردة في سيناء مؤقتا
27 أغسطس 2005

القاهرة - 'الاتحاد' وكالات الأنباء:
أوقفت قوات الشرطة المصرية تقدمها نحو قمة جبل الحلال وسط شبه جزيرة سيناء بحثا عن مشتبه بتورطهم في تفجيرات شرم الشيخ وطابا ومطلوبين آخرين، وانسحبت مسافة 50 كيلومترا أمس غداة مقتل ضابطين في انفجار لغمين·
وقال مسؤولان أمنيان في القاهرة والعريش إنه صدرت أوامر بوقف المطاردات وسحب جميع المشاركين في الحملة، لحين ترتيب أوضاع قوات الشرطة وتقييم الوضع وإزالة الألغام المزروعة بالمنطقة· وأوضحا أن القوات مازالت تطوق الجبل بينما وصلت فرق إزالة الألغام إلى المنطقة وبدأت عملها فورا· وذكرت مصادر أمنية أن عدد الجرحى في انفجار اللغمين ارتفع الى نحو 10 من أفراد الشرطة بينهم ضابط برتبة لواء· وقالت إن 3 مدرعات على الأقل تم تفجيرها خلال يومي الخميس والأربعاء بألغام أرضية يعتقد أن المطاردين زرعوها، فأصيب جراء ذلك الملازم أول أحمد فاروق وأمينا الشرطة السيد حسن محمد ومحمد عبد السميع شاهين ومدني ويدعى محمد عيد التيهي· وأضافت إن المطاردين يتحصنون بقمم الجبل العالية بعد أن زرعوا جميع المناطق المحيطة بها بالألغام· وتابعت إن المحاصرين هم مجموعة إجرامية يقودها سالم خضر الشنوب المتهم في قضايا سرقة بالإكراه على الطريق الدولي وتهريب المخدرات وصدرت ضده أحكام غيابية· وأوضحت إن الشنوب يؤوي مجموعة ارهابيين· وشيعت وزارة الداخلية المصرية أمس في جنازة عسكرية مهيبة شهيديها بجبل الحلال اللواء محمود عادل سلامة والمقدم عمرو عبدالمنعم غريب·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©