الاتحاد

ألوان

28 ألف مبدع يتنافسون.. وهيا الدوسري «شاعر الشطر»

 الصورة التي سيعلن عن الفائز بها الاثنين المقبل ( الصور من المصدر)

الصورة التي سيعلن عن الفائز بها الاثنين المقبل ( الصور من المصدر)

سامي عبد الرؤوف (دبي)

فازت الشاعرة هيا الدوسري، بلقب «شاعر الشطر» ضمن الحلقة الثالثة لبرنامج «البيت»، التي شهدت استحضاراً مميزاً للإبداع الشعري الأنثوي، وتعلق الشطر الشعري بالغياب للأحبة والحنين إليهم.
وتمكن شطر الشاعرة الدوسري من استدعاء احتفاء مستحق بإبداعات المرأة الخليجية في ساحة النبطي، حيث نال استحسان أعضاء لجنة التحكيم، في البرنامج، الذي يقام برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وينتجه مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث.
كما فاز الشاعر سامي صالح العرفج، بلقب «شاعر نبض الصورة»، عن الحلقة السابقة، وكانت الصورة تتعلق بالمسجد الحرام في مكة، حيث تنافس في التعبير عن معاني هذه الصورة 28 ألف شاعر من الوطن العربي، وهو رقم قياسي من المشاركات.
و«نبض الصورة»، هي المسابقة التي يتنافس فيها الشعراء من أجل إبداع بيت شعر يعكس جماليات صورة محددة يتم انتخابها من بين مجموعة من الصور جميعها حصل أصحابها على جوائز مسابقة حمدان بن محمد الدولية للتصوير الضوئي.

زيادة التنافس
وثمّن عبدالله حمدان بن دلموك، الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، الحراك الإيجابي الذي نجح برنامج «البيت» في إثارته، وتوقع أن يشهد في دورته الثالثة مزيداً من الألق في حلقاته المقبلة.
وقال المشرف العام على برنامج البيت، الشاعر ماجد عبد الرحمن البستكي: إن هناك حالة الارتفاع المتواتر في التفاعل مع ما يطرحه البرنامج، سواء فيما يتعلق بمسابقة نبض الصورة أو الشطر، فيما أشارت فاطمة البناي، مديرة المكتب الإعلامي في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، إلى اهتمام وسائل الإعلام العربية عموماً والخليجية خاصة، بتغطية فعاليات برنامج «البيت».

تكريم الفائزين
وحظيت فعاليات «البيت» التي استضافتها مساء أمس الأول مدينة دبي للاستديوهات، بمنافسات مشتعلة بين مبدعي النبطي خلال الحلقة التي بدأت بتسليم درع مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث وشهادة التقدير، للفائزين بجائزتي نبض الصورة و«الشطر» في الجولة الثانية وهما سلطان بندر العمر ومشعان الرخيمي، على التوالي.
وعرّف مقدم البرنامج الدكتور بركات الوقيان تعريفه بسائر المتوجين، وهما الوصيف الأول لمسابقة نبض الصورة جابر صغير العجمي والثاني سارة العلي.

مسابقة الشطر
وأعلن المذيع الدكتور بركات الوقيات شطر المسابقة الجديدة، «ما كل غالي ليا من غاب قد الغياب».. لتتوالى الإبداعات الثرية، حيث وصل عدد المتأهلين إلى الشاشة الذهبية لأول مرة إلى 13 متأهلاً، قبل أن تنحسر المنافسة بين شطري الشاعرة هيا الدوسري، التي حظيت على تصويت كل من عضوي لجنة التحكيم مبارك آل خليفة ومحمد المر بالعبد، وصاحب الشطر رقم 11، في الشاشة الذهبية، الذي حظي بتصويت عضوي لجنة التحكيم مدغم أبو الشيبة ونايف الرشيدي، ليكون الفصل في ترشيح ضيف فقرة الشلة، وهو ضيف الحلقة المنشد حمد الهاجري، الذي سبق وأن اختار، شطر فيصل العطاوي: «إلا انت غيبتك كانت قدك وقدها» الذي حصد تلقائياً على جائزة منفصلة معتمدة على ترشيح شاعر الشلة وقدرها 100 ألف درهم.
وبالرجوع إلى ضيف فقرة الشلة اختار المنشد حمد الهاجري الشطر العائد إلى هيا الدوسري، لتكون الدوسري أول صوت نسائي يحصل على لقب شاعر الشطر هذا الموسم، من خلال شطرها: «تروح به عزته وترجعه طيبته».

اقرأ أيضا