الخميس 19 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
مسؤولة أميركية تطلب تجاوب لبنان مع القرارات الدولية
27 أغسطس 2005


بيروت - 'الاتحاد': شددت نائبة وزيرة الخارجية الأميركية للشؤون الإدارية هنرييتا فورس، في بيروت أمس، على أهمية تجاوب الحكومة اللبنانية مع مطالب المجتمع الدولي والتزام تنفيذ القرارين الدوليين (1559) و(1614)· وقالت بعد جولة محادثات مع مسؤولين لبنانيين استثنت منها الرئيس اميل لحود: إن واشنطن تتمسك بمواقفها المعلنة إزاء الوضع في لبنان وترى ان على الحكومة اللبنانية ان تتولى بمفردها بسط سيادة الدولة على كامل الاراضي اللبنانية، في اشارة الى نزع سلاح 'حزب الله' ومخيمات اللاجئين الفلسطينيين، ونشر الجيش اللبناني بكثافة على 'الخط الازرق' الحدودي وابعاد المقاومة عن الحدود·
وأوضحت هنريتا أن مهمتها الحالية في بيروت هي متابعة لنتائج زيارة وزيرة الخارجية الاميركية كونداليزا رايس الى لبنان، ولتمتين الصداقة والتشجيع على العلاقة اللبنانية-الأميركية المتواصلة· وأن البحث تناول عدداً من الموضوعات بينها موضوع الاستثمارات لدى الولايات المتحدة، وهي استثمارات لها جدوى، ومنها بناء مقر جديد للسفارة الاميركية في بيروت بما يشجع العلاقات الثنائية القوية· ونفت ان تكون المحادثات مع الجانب اللبناني قد تطرقت الى القرار 1559 او الى تقرير لجنة التحقيق الدولية في جريمة اغتيال رفيق الحريري·
إلى ذلك، اعربت الولايات المتحدة الاميركية عن قلقها إزاء التصعيد الأمني الذي شهدته الحدود اللبنانية الجنوبية أمس الأول· وفي هذا الإطار، ذكرت السفارة البريطانية في بيروت الممثل الاعلى للسياسة الخارجية والامن المشترك للاتحاد الاوروبي خافيير سولانا سيصل الى العاصمة اللبنانية يوم الثلاثاء المقبل· ولا تنفصل مهمة هنريتا وسولانا عن اهداف زيارة الموفد الخاص للأمين العام للأمم المتحدة المكلف متابعة تنفيذ القرار 1559 تيري رود لارسن الى بيروت المقررة في 4 سبتمبر المقبل·
وذكرت مصادر الأمم المتحدة في بيروت أمس أن لارسن سيركز في محادثاته مع كبار المسؤولين اللبنانيين خلال تنفيذ البند الثاني من القرار 1559 المتعلق بسلاح 'حزب الله' والسلاح الفلسطيني في مخيمات اللاجئين في لبنان، ليضمن ذلك تقريراً سيرفعه الى مجلس الأمن الدولي خلال النصف الثاني من شهر اكتوبر المقبل حتى يتخذ المجلس في ضوئه القرار المناسب حيال لبنان·

المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©