أبوظبي (الاتحاد)- استعادت الأسهم المحلية مسارها الصعودي مجدداً بعد جلسة واحدة من الانخفاض لينهي مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع تعاملات الأمس مرتفعاً بنسبة 0.14% استقر بها عند مستوى 4995.57 نقطة. وانعكست التحركات الإيجابية للأسهم القيادية على أداء المؤشر ورفعت القيمة السوقية بنحو 1.07 مليار درهم لتصل إلى 749.91 مليار درهم. ووفقاً لتقرير هيئة الأوراق المالية والسلع، تم تداول ما يقارب 970 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 1.9 مليار درهم خلال الجلسة من خلال 10874 صفقة. وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 67 من أصل 120 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 36 شركة ارتفاعاً في حين انخفضت أسعار أسهم 21 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. وأوضح وليد الخطيب، مدير التداول في شركة ضمان، أن ما حدث أمس من ارتفاعات في سوقي دبي وأبوظبي، يحمل عدة دلالات إيجابية تؤكد أن النظرة التفاؤلية وارتفاع الشهية لدى المستثمرين تسهم بقوة في تعزيز قدرة الأسواق التغلب على عمليات جني الأرباح، بما يمكن الأسهم من العودة السريعة لاستئناف رالي الصعود. وأضاف أن عمليات الهدوء التي تشهدها الأسهم من حين لآخر يشكل مؤشراً صحياً على الصعود التدريجي للأسواق خاصة وأن التراجعات التي تتخلل فترة الصعود تكون قصيرة وفي نطاقات محدودة ولا تواكبها عمليات بيع عشوائية وبكميات كثيفة، الأمر الذي يمنح المستثمرين فرصة لبناء مراكز جديدة والاستفادة من السيولة الحرة في التحول من سهم لآخر من جلسة لأخرى. ووفقاً لتقرير الهيئة، جاء سهم إشراق العقارية في صدارة قائمة الشركات الأكثر نشاطاً حيث تم تداول ما قيمته 183.92 مليون درهم موزعة على 80.96 مليون سهم من خلال 391 صفقة، فيما جاء سهم «شركة الاتحاد العقارية» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطاً حيث تم تداول ما قيمته 172.83 مليون درهم موزعة على 81.94 مليون سهم من خلال 704 صفقة. وحقق سهم «المؤسسة الوطنية للسياحة والفنادق» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 10.00 دراهم مرتفعاً بنسبة 8.70% من خلال تداول 134.49 ألف سهم بقيمة 1.32 مليون درهم. وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «مصرف عجمان» ليغلق على مستوى3.46 درهم مرتفعاً بنسبة 6.46% من خلال تداول 23.34 مليون سهم بقيمة 81.61 مليون درهم. وسجل سهم «أبوظبي الوطنية للطاقة» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 1.26 درهم مسجلا خسارة بنسبة 10% من خلال تداول 12.77 مليون سهم بقيمة 16.11 مليون درهم. تلاه سهم «الشركة الوطنية للتأمينات العامة» الذي انخفض بنسبة 9.98% ليغلق على مستوى 5.41 درهم من خلال تداول 1100سهم بقيمة 6491 درهماً. وبلغت نسبة الارتفاع في مؤشر سوق الإمارات المالي منذ بداية العام وحتى نهاية جلسة الأمس نحو 15.81%، فيما بلغ إجمالي قيمة التداول 153.59 مليار درهم، وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعاً سعرياً 70 من أصل 120 وعدد الشركات المتراجعة 33 شركة. ويتصدر مؤشر قطاع «الاستثمار والخدمات المالية» المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى ومحققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 41% ليستقر على مستوى 7497.6 نقطة مقارنة مع 5311.47 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «العقار» محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 34.4% ليستقر على مستوى 7110.02 نقطة مقارنة مع 5287.33 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الصناعة» ومحققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 27.5% ليستقر على مستوى 1415.18 نقطة مقارنة مع 1109.93 نقطة تلاه مؤشر قطاع «البنوك» ومحققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 16.6% ليستقر على مستوى 3396.82 نقطة مقارنة مع 2912.22 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الخدمات» ومحققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 14.2% ليستقر على مستوى 1709.73 نقطة مقارنة مع 1496.06 نقطة تلاه مؤشر قطاع «التأمين» ومحققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 5.03% ليستقر على مستوى 1677.36 نقطة مقارنة مع1597 نقطة تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية» ومحققاً نسبة انخفاض عن العام الماضي بلغت 1.3% ليستقر على مستوى 1462.52 نقطة مقارنة مع1482.74 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الاتصالات» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 1.5% ليستقر على مستوى 2374.90 نقطة مقارنة مع 2412.04 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «النقل» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 3.3% ليستقر على مستوى 3532.63 نقطة مقارنة مع 3653.37 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الطاقة» ومسجلا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 13%، ليستقر على مستوى 147.569 نقطة مقارنة مع 170.355 نقطة.