الخميس 19 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
معهد الشارقة لوحة تراثية تضم مختلف الفنون التشكيلية
معهد الشارقة لوحة تراثية تضم مختلف الفنون التشكيلية
27 أغسطس 2005


هكذا نجت هذه المنطقة من مصيرها المحتوم الذي اتخذ لبوسا يتماهى مع مظاهر التمدن والعمران التي اخذت تزحف بشكل سريع ومحتدم ، نجت بفعل اليد الحانية ذاتها التي رعت كل مظاهر الأصالة والحضارة والفعل الثقافي، وهي رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة التي جعلت المنطقة مشغلا حيويا من مشاغل الأبداع يختص بالفن التشكيلي بدءا من متحف الشارقة للفنون مرورا بجمعية الفنانين التشكيليين ورواق الشارقة للفنون وليس انتهاء بـ' معهد الشارقة للفنون' المختص بتدريس وتعليم الفنون التشكيلية·
نعبر من منطقة الآداب إلى الجانب الآخر، حيث يقوم معهد الشارقة للفنون المسرحية، لنصل منطقة الفنون ومنشآتها التشكيلية المترادفة التي يكمل بعضها البعض الآخر، لنصل معهد الشارقة للفنون التشكيلية، مرورا بـ'السوق القديم' الذي مازال مكتظا بمرتاديه الغادين والرائحين الى هذه المنطقة القديمة التي رحل عنها أهلها تاركين خلفهم ذكرياتهم وحكاياتهم التي لطالما دارت بين ارجاء هذا المكان، وأهازيجهم وضحكاتهم التي مازالت اصداؤها تصدح وترن بين أروقتها وجدرانها التي تشربت بعبق العطور القديمة،
من هذه الإطلالة التراثية الحميمة دلفنا الى معهد الشارقة للفنون الذي حمل راية الفن التشكيلي ووضع أبرز دعائمه التعليمية في أروقة هذا المبنى الذي يحتضن أقساما فنية متنوعة، تصب كلها في مجرى الإبداع والتميز والنهوض بالحركة التشكيلية المحلية· وكانت لنا هذه الجولة في رحاب المعهد للتعرف إلى ما يحتضن هذا الصرح من مشاريع وورش ومهارات وما يقدمه للموهوبين من هواة التشكيل، من خلال لقائنا بالاستاذ طلال معلا مدير المركز العربي للفنون ومشرف معهد الشارقة للفنون·
نشأة الفن
يقول الاستاذ طلال معلا: لقد لعبت امارة الشارقة باعتبارها مدينة للثقافة دوراً بارزاً كمحور جذب واستقطاب لمجموعة كبيرة من الفنانين ذوي الخبرات المتعددة والمتنوعة، فكانت بمثابة أرضٍ خصبة للفنانين والمثقفين لممارسة إبداعاتهم بكل حرية، وليتجهوا نحو الإبداع والتميز بقوة وثبات اكبر، نظراً لما تتمتع به بيئة الامارات من استقرار سياسي وهدوء وأمان، بخلاف بعض الدول التي كانت عامل طرد لهم، فضمت الساحة المحلية مجموعة تجارب عربية وأجنبية ارتبطت وتوحدت وتقاطعت في إطار زمني وجغرافي واحد لتوحدهم لغة الجمال والذوق الفني الرفيع، ومن هنا اصبحوا يتبادلون الخبرات، مما أحدث ثروة إبداعية هائلة، وهذا بالضرورة أدى إلى تنشيط حركة الفن التشكيلي في الساحة المحلية بإنشاء وإقامة بعض المراكز الثقافية والفنية المختلفة ومنها معهد الشارقة للفنون الذي تأسس العام ·1995
التأسيس والمحتوى
يعد المعهد أول معهد متخصص على مستوى دول الخليج يقدم دروسا فنية بشكل مستمر ومنتظم، ولقد تم إقرار النظام الداخلي للمعهد من خلال مراجعة نظم مجمل الاكاديميات العربية التي تقدم دروسا فنية، حيث يهدف المعهد إلى تنمية الروح الإبداعية الفنية لدى الموهوبين من خلال إثراء رؤية الطلبة بصرياً، إضافة إلى تزويدهم بالمهارات اللازمة لتنمية جوانب التفكير الابتكاري وربطها بالفنون كمخرجات إبداعية، وذلك من خلال توفير بيئة اثرائية مدعمة بكافة الوسائل والمعدات اللازمة لمتطلبات هذه الفنون، فضلا عن مد الطلبة بالخبرات من خلال كادر واسع ومتنوع الطيف من الاساتذة الفنانين الذين تركوا بصماتهم الواضحة في مختلف الفنون، فكانوا المرجع الأساسي لهم من خلال مدهم بالمعلومات الأساسية التي يبتكرون ويبدعون على ضوئها·
ويواصل معلا حديثه موضحا: يضم المعهد مختلف أقسام وأفرع الفنون، بدءاً بقسم الرسم الذي يدرّس الخطوط الأساسية كالرسم باقلام الرصاص والفحم والتصوير المائي والزيتي وباقي التقنيات اللونية، والمنظور والتشريح الفني، ثم يأتي دور التخصص للراغبين، فهناك قسم النحت الذي يتميز بالتخصص فبعد ان يمر الطالب بقسم الرسم قبل ان يتخصص في المجال الذي يرغب فيه لإكسابه الأسس الأولية للفن، يواصل دراسته في قسم النحت، أوقسم الجرافيك، أو قسم الخزف· ولا يهمل المعهد الجوانب والدراسة النظرية التي تعد قاعدة أساسية لبناء الخلفية الثقافية التاريخية حول الفن من خلال تدريس مادة تاريخ الفن والتعرف إلى بداية الفن ومراحل تطوره والتركيز على تاريخ الفن العربي المعاصر وتاريخ الفن الإسلامي، هذا بالإضافة إلى الدورات التي يقدمها المعهد كالتصوير الفوتوغرافي والتقنيات المختلفة، والورش الفنية التي تنعقد كل أربعاء، حيث يلتقي طلبة المعهد بذوي الخبرة من الفنانين المحليين أو الفنانين الذين يأتون من الخارج، فيطلع الطلبة على خبرة هؤلاء، ويتزودون من علمهم وفنهم، وهي خدمة يحرص المعهد على تقديمها للطلبة، رغبة منه في اختصار المسافة والمجهود الذي قد يبذله الطالب في السفر والالتقاء بالفنانين·
دورات تأهيلية
بداية يتم تهيئة الطلبة الذين ليس لديهم اطلاع واسع حول الفن، غير ان لديهم الرغبة والحماس في اقتحام هذا العالم، من خلال إقامة دورات تحضيرية لتأهيل الطلبة لدراسة مختلف الفنون تصل إلى حدود أربع دورات تستغرق الواحدة منها من شهرين إلى ثلاثة أشهرعندها يتخصص الطالب في المجال الذي يجد فيه نفسه، وعلى مدى سنوات يمكن ان يتعمق في الدراسة اكثر بمتابعة التخصص مع المدرس المختص لذلك، ويقدم المعهد للفئة المستمرة في تلقي الفنون، مراسم ومشاغل تساعدهم على مزاولة نشاطهم الفني مثلما يؤمن للطلبة المشاركة في مختلف المعارض التي تقام وهذا من شأنه ان يزيدهم خبرة من خلال الاطلاع على هذه المعارض والاحتكاك بفنانين آخرين· وفي نهاية كل دورة يمنح الطالب شهادة توضح المراحل الفنية التي مر بها مع رصد المتغير في مجمل التجارب والمستوى الذي حققه هذا الطالب·
قيمة فكرية
ويضيف معلا: بالرغم من انتقالنا حديثاً إلى المبنى الجديد لمعهد الشارقة للفنون، إلا أن هذا المكان المصمم وفق النظام التراثي القديم بحيث يتوافق مع روح البيئة القديمة والأجواء البيئية لهذه المنطقة، بحيث يستوعب حركة الدورات الفنية التي تقام بين الفترة والاخرى كما تتوافر صالة عرض لمنتوجات الطلبة، كون عملية العرض جزءاً لا يتجزأ من عملية التعلم، فمن خلاله يتم أخذ صورة وافية حول طريقة إعداد اللوحة للعرض ومواجهة الجمهور وتبادل الاحاديث والآراء حول الفن والاحتكاك بفنانين آخرين، هذا من شأنه ان يمكنهم من استيعاب الخبرات اللازمة في هذا المجال التي تؤهل كل موهوب لخوض تجربة الحاجة الاجتماعية للفن والالتقاء بالاخرين كون الفن قيمة فكرية وليس فقط هواية ذاتية يمارسها أي موهوب·
ومن جانب آخر، نحن بصدد التوسع في بعض أقسام المعهد كقسم الحفر والجرافيك، حيث سيتم خلال فترة قصيرة جلب الأجهزة والمعدات اللازمة لهذا الفن وإنشاء مختبر متخصص مجهز بكافة المواد الضرورية، والجرافيك يعد من الفنون غير المنتشرة في منطقة الخليج، باستثناء البحرين التي تضم عددا ممن يمارسون هذا الضرب من الإبداع·

المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©