الاتحاد

عربي ودولي

الصومال: «الشباب» تتبنى اغتيال ضابط مخابرات

مقديشو (وكالات)

أعلنت حركة «الشباب» الصومالية مسؤوليتها عن مقتل ضابط استخباراتي صومالي بارز في ضواحي العاصمة مقديشو، مساء أمس الأول، وفق ما ذكرت «إذاعة شبيلي» الصومالية أمس. واغتيل الضابط في هجوم وقع بين منطقتي «الاشا بياها» و«لافول»، الواقعتين بالقرب من العاصمة الصومالية.
وذكرت حركة «الشباب» الإرهابية في بيان على مواقع إلكترونية تابعة لها، أن «الكولونيل وحارسه الشخصي قتلا، في كمين نصبه مسلحون لمركبته».
وأضافت الجماعة أن المسؤول كان قيادياً بالقوات الاستخباراتية، التي تعمل في منطقة «الاشا بياها». ولم تعلق الحكومة الصومالية بعد على قتل الضابط، الذي يأتي وسط عمليات من قبل هيئة الاستخبارات والأمن الوطني «نيسا»، وقوات الشرطة في مقديشو والمناطق المحيطة بها.

اقرأ أيضا

روسيا: القوات السورية تصدت لثلاث هجمات كبيرة شنها مسلحون في إدلب