الاتحاد

كرة قدم

خميس إسماعيل: انتقالي إلى الأهلي «مفاجأة»!

وليد فاروق (دبي)

تمنى خميس إسماعيل اللاعب الجديد بالأهلي أن يساعد «الفرسان» في تحقيق البطولات والإنجازات، وأن يكون عند حسن ظن من وثقوا به، من إدارة النادي والجهاز الفني والجماهير، مشيراً إلى أن المنافسة مع زملائه من أجل حجز مكان في التشكيل الأساسي، هي الطريق الوحيد للتميز والتألق، مؤكداً في الوقت نفسه أن انتقاله من الجزيرة إلى الأهلي رغم مفاجأته، إلا أنه من الأمور العادية في عالم الاحتراف.
وعقدت شركة النادي الأهلي لكرة القدم مؤتمراً صحفياً ظهر أمس، لتقديم النجم الدولي الجديد إلى وسائل الإعلام، بحضور أحمد خليفة حماد المدير التنفيذي للنادي، واللاعب الذي خرج من معسكر «الفرسان» لمباراة الشباب في نصف نهائي كأس الخليج العربي التي أقيمت مساء أمس، لحضور المؤتمر والعودة بعده.
واعتبر خميس إسماعيل انتقاله إلى الأهلي خطوة جديدة إلى نادٍ عريق في مسيرته الكروية، بعد 5 سنوات قضاها في الجزيرة بحلوها ومرها، متمنياً أن يكون عنصراً مساعداً في حصد البطولات والألقاب، متعهداً بأن يبذل قصارى جهده ليكون عند حسن ظن القائمين على إدارة هذا النادي الكبير
وأوضح أن مشكلته مع وكيل أعماله انتهت تماماً، وأنه شارك بعدها مع الجزيرة في مباراة الوصل، كما لعب مع منتخبنا الوطني ودياً أمام آيسلندا، مشيراً إلى أن عقده مع الجزيرة كان متبقياً فيه 3 مواسم أخرى.
واعترف خميس إسماعيل بأن صفقة انتقاله من الجزيرة إلى الأهلي كانت مفاجأة، خاصة فيما يتعلق بموافقة ناديه السابق، مضيفاً أن لديه فكراً معيناً، فيما يتعلق بالمستقبل، وأن هذه الخطوة ربما تكون مساعدة له، وهذا هو الاحتراف. وحول المنافسة المتوقعة بينه وبين زملائه في الأهلي، خاصة الذين يلعبون في مركزه نفسه، قال: عندما انتقلت من الإمارات إلى الجزيرة، كان النادي يذخر بالنجوم، ونجحت في إثبات وجودي مع «فخر أبوظبي»، والتنافس بين لاعبي الفريق الواحد هو السبيل الوحيد ليكون مستوى العطاء متميزاً، الأهلي يذخر بالنجوم الكبار، ولابد حتى أثبت نفسي ومساعدة الفريق أن أقبل بهذه المنافسة لأنها مطلوبة.
وكشف خميس إسماعيل عن دخوله فوراً في معسكر الأهلي عقب انضمامه، وجاهزيته للمشاركة معه على الفور، لكن يبقى القرار بيد الجهاز الفني.
ومن ناحيته، تقدم أحمد خليفة حماد بالشكر والعرفان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس النادي، على دعمه المستمر للأهلي، مؤكداً أنه لولا دعم سموه ما وصلت «قلعة الفرسان» إلى ما حققته من نتائج متميزة وإنجازات، مشيداً بجهود عبد الله النابودة رئيس مجلس الإدارة، على متابعته المستمرة وتسهيل كل أمور النادي، وأن نظرته المستقبلية الواسعة لها أثرها في تكوين الفريق الأول خلال الفترة الماضية.
ووصف حماد نجم الأهلي الجديد بأنه اسم بارز في كرة القدم الإماراتية، مشيراً إلى سعى إدارة النادي لاستقطاب العناصر المتميزة، سواء من لاعبين مواطنين أو أجانب، من أجل تدعيم صفوف الفريق والارتقاء بقدراته، موضحاً أن الصفقة لمدة 3 مواسم ونصف الموسم، وقيمتها أقل مما ذكرته بعض المواقع «60 مليون درهم»، بل تصل إلى النصف، مضيفاً أن هذا ليس انتقاصا من قيمة اللاعب ولكن مصداقية للأخبار.
يذكر أن «الاتحاد» انفردت في العدد الصادر أمس بأن قيمة الصفقة تدور في «فلك» 30 مليون درهم.
كما تقدم المدير التنفيذي للأهلي بالشكر إلى الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة شركة نادي الجزيرة لكرة القدم، وبطي القبيسي عضو مجلس الإدارة مشرف الفريق، على تسهيل صفقة انتقال خميس إسماعيل إلى الأهلي.
أكد حماد أن خميس إسماعيل سوف يجد كل الدعم والمساندة في الأهلي، سواء من إدارة أو جهاز فني أو لاعبين، خاصة أنه لا يعتبر غريباً على زملائه في الفريق، حيث رافقوه كثيراً في صفوف منتخبنا الوطني، وهذا ما يمكن أن يساعده، في أن يكون طرفاً فاعلاً في تحقيق الإنجازات للأهلي، خاصة أن مشوار المنافسات طويل، واللاعب بدأ أولى خطواته على سلم المجد والبطولات
واعتبر حماد أن قدرة الأهلي على الوصول إلى المركز الأول لا تتوقف على لاعب بعينه، صحيح أن خميس لاعب متميز ويملك إمكانيات كبيرة، ولكن الوصول للمركز الأول أو حصد البطولات لا تعتمد على لاعب واحد، وأن العمل بصورة جماعية يقود إلى النجاحات والمراكز المتقدمة.
وأوضح أن خميس إسماعيل جاء بعد موافقة كوزمين الذي وضعه من ضمن القائمة التي يريد التعاقد معها بالتشاور مع الإدارة، من أجل أن يساعد ويطور من إمكانيات الفريق بصورة عامة.

اقرأ أيضا