الاتحاد

عربي ودولي

قطر تسعى لبيع سندات دولارية لمواجهة أزمتها

أبوظبي (مواقع إخبارية)

كشفت وكالة «بلومبيرج» العالمية للأنباء أن قطر تعتزم اعتباراً من اليوم الاثنين بيع أول سندات مقوّمة بالدولار منذ أكثر من عامين، مشيرة في تقرير على موقعها الإلكتروني إلى أن المسؤولين سيجتمعون مع المستثمرين في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة هذا الأسبوع، حيث تعمل حكومة الدوحة مع مجموعة كريدي سويس ودويتشه بنك على العرض الذي يمكن أن يتضمن سندات لمدة 5 و10 و30 سنة، وفقاً لأشخاص على دراية بالأمر.
وذكرت المصادر أن مصارف باركليز، كريدي أجريكول، والتجاري الدولي وشركة ميزوهو سيكيوريتيز، وشركة بنك قطر الوطني الأهلي، وستاندرد تشارترد، تشارك أيضاً. وكانت قطر قامت آخر مرة ببيع السندات دولياً في عام 2016، عندما جمعت 9 مليارات دولار.
ولفتت الوكالة إلى أن المسؤولين التقوا الشهر الماضي مستثمري الإيرادات الثابتة في آسيا لاختبار الرغبة في شراء السندات المحتملة، كما ذكرت مصادر مطلعة آنذاك. غير أن مصرفيين متابعين للشؤون السياسية والاقتصادية التي تمر بها قطر حذّروا المصارف في التقرير من مغبة الدخول في هذه العملية التي تحاول قطر استمالتهم إليها. إذ بحسب تقرير من وكالة «رويترز»، وقف مصرف «أتش سي بي سي» البريطاني بوجه الحكومة القطرية، رافضاً لعب أي دور قيادي في تمويل إصدار السندات الدولية التي تنادي بها الدوحة، في خطوة تعكس تدهور الثقة بالوضع الحالي والمستقبلي للاقتصاد القطري.
وقال مصرفي متخصص في أسواق الدين في بنك قطري للوكالة، إن حالة عدم اليقين السياسي الحالية، إضافة إلى غياب قاعدة المستثمرين التي كانت لدى قطر في 2016 لا يعكس أي جانب إيجابي بالخطوة القطرية المزمع اتخاذها.

اقرأ أيضا

زلزال ثانٍ بقوة 6.4 درجات يضرب الفلبين