الاتحاد

ثقافة

حضرت اللوحات وغاب الرسامون

افتتح مساء أمس الأول في رام الله بالضفة الغربية معرض الفن التشكيلي ''غزة تدور حول نفسها'' بمشاركة عشرة فنانين من قطاع غزة لم يتمكن أي منهم من الحضور بسبب الحصار المفروض على القطاع·
وقال فيليب بولونيي مدير المركز الفرنسي الألماني الذي عمل على احضار اللوحات من غزة في حفل الافتتاح ''هذا المعرض في رام الله ضمن مشاركة غزة في مهرجان الليلة البيضاء الذي يقام سنوياً في باريس الى جانب أربعين مدينة في العالم غزة واحدة منها''، وتقيم باريس ومعها 40 مدينة أخرى في العالم مهرجاناً سنوياً تفتح فيه المتاحف والمعارض مجاناً أمام الجمهور إضافة الى حفلات فنية تقام في هذه المناسبة، وقال بولونيي ''يظهر اسم غزة بشكل بارز على البوستر الذي يضم اسماء المدن المشاركة في هذا المهرجان·'' وتشارك غزة في هذا المهرجان هذا العام للسنة الثالثة على التوالي بالعديد من الأعمال الفنية، وأضاف ''وبسبب الحصار المفروض على غزة قررنا هذا العام وللمرة الأولى أن ننقل المعرض الى الناس هنا في رام الله ونابلس والقدس وبيت لحم حتى يتمكنوا من رؤية الأعمال الفنية لفنانين من غزة''، وتجسد عشر لوحات تقرر أن تكون جميعها دائرية رؤية كل فنان من هؤلاء الى الواقع الذي يعيش فيه ونظرته الى العالم وقالت الفنانة التشكيلية مها الداية التي تشارك بلوحة في المعرض وهي عبارة عن قطع من القماش المختلفة الأحجام يصل بين اثنتين منها خيط لرويترز عبر الهاتف ''هذه اللوحة تحاول الربط بين مدينة الأزياء (باريس) من خلال الأقمشة وبين خلفية اللوحة التي تمثل بحر غزة''، وأضافت ''انني أشعر بالحزن لعدم تمكني من المشاركة علماً أننا نشارك في بعض المعرض من خلال الفيديو كونفرنس (الدوائر التلفزيونية المغلقة) الذي يتيح التواصل بشكل أكبر ولكن أن نتمكن من عرض لوحاتنا في مدن الضفة الغربية فهذا إنجاز كبير''، وتبرز في المعرض لوحة كتبت عليها أحرف مبعثرة باللون الأبيض على خلفية سوداء ووسطها كلمتا الحياة والموت والتي قال الفنان التشكيلي محمد الحواجري عبر الهاتف : ''اللونان الأسود والأبيض يعكسان التناقض بين الحياة والموت والشكل الدائري يمثل أن الموت والحياة معا يدوران في هذه الدائرة''، وأضاف ''شعوري غير مكتمل وانا لا استطيع المشاركة في افتتاح معرض اشارك فيه بلوحاتي''، وفيما يتعلق بعنوان المعرض (غزة تدور حول نفسها) قال: ''نريد أن نترك لكل زائر للمعرض أن يحلق في هذا الفضاء وينظر الى غزة التي يعرف الجميع أوضاعها من حيث يريد''·

اقرأ أيضا

كأس من الحجر الناعم.. حرفية تكشف اعتقادات البعث