الاتحاد

الإمارات

أكاديمية شرطة دبي تهدي ?إصداراتها للمكتبات العامة

أهدت أكاديمية شرطة دبي للمكتبات العامة بالإمارة مجموعة إصدارات ومراجع أمنية تصدرها دار “ماكميلان” للنشر في المملكة المتحدة، وفقاً للمقدم أحمد رفيع مدير معهد العلوم الأمنية والإدارية في الأكاديمية، الذي أكد حرص الأكاديمية على تفعيل رسالتها ودورها كمنارة للعلم والمعرفة، من خلال عقد وتفعيل الشراكات المحلية والإقليمية والدولية مع المعاهد والمراكز والمنظمات ودور الخبرة العالمية، مشيراً إلى أن مبادرة إهداء المعهد للمكتبات العامة في دبي مجموعة من الكتب والمراجع الأمنية التخصصية، تهدف إلى إثراء أرفف المكتبات لتقديم المعرفة التخصصية لكل باحث وقارئ وجعلها في متناول اليد.
وبين أن مبادرات المعهد في هذا المجال تنسجم مع الإستراتيجية العليا لشرطة دبي، بتعزيز مكانتها كمؤسسة أمنية رائدة إقليمياً ودولياً، مؤكداً أن دور المعهد لم يقتصر فقط على العُرف التقليدي في التدريب والتعليم الأمني للدورات التي ينظمها على المستويين المحلي والإقليمي، بل تعدى ذلك للمساهمة في تثقيف المجتمع ونشر المعرفة بكافة جوانبها الأمنية والشرطية والقانونية، والعلوم المعرفية الأخرى على اختلاف أنواعها.?وأضاف أن الدعم الذي يحظى به معهد العلوم الأمنية والإدارية من القيادة العامة لشرطة دبي وإدارة الأكاديمية، أهلته ليصبح مساهماً قوياً في تعزيز العلاقات والشراكات المحلية والإقليمية والدولية سعياً إلى تفعيل دور المعهد عربياً ودولياً لمواكبة التطورات والمتغيرات والتحديات التي تشهدها الساحة الدولية.
وأوضح المقدم رفيع أن مجموعة الإصدارات التي أهداها المعهد للمكتبات العامة شملت: أحدث الإصدارات في مجالات إدارة المخاطر الأمنية وأنظمة الأمن وإدارة المخاطر العالمية والفساد الوظيفي وغيرها من الإصدارات الأمنية المختارة والمنتقاة التي تهم الباحثين وأصحاب التخصص

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: نبحث عن كفاءات شغوفة بخـدمة الوطن