الاتحاد

أخيرة

مستشارون يحذرون ساركوزي من التسرع في الارتباط بكارلا

قال مستشارون في شؤون الزواج إنه ينبغي على الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي أن يتوخى الحذر ولا يندفع الى زواج متسرع من كارلا بروني، ونبهوا الثنائي المتألق إلى ضرورة التريث والحذر من الاهتمام المفرط من جانب وسائل الإعلام· وكان ساركوزي الذي طلق زوجته السابقة سيسيليا قبل بضعة أشهر قد ألمح إلى أنه ينوي الزواج من عارضة الأزياء الإيطالية السابقة بروني، وذكرت صحيفة ''ليست ريبوبليكان'' اليومية انهما ربما يكونان قد تزوجا بالفعل الخميس الماضي· ويقول محللون نفسيون إن زواج ساركوزي من بروني سيكون استعراضا للنجاح على المستويين العام والشخصي بالنسبة للرئيس البالغ من العمر 52 عاما· ومن ناحيتها ذكرت وكالة الانباء الايطالية (انسا) أن ساركوزي وكارلا قد يزوران قريبا مدينة فيرونا شمالي ايطاليا، مشيرة الى انه تم حجز غرف في أحد الفنادق باسم عارضة الأزياء السابقة· وأفادت الوكالة بدون ان تكشف مصادرها أن ساركوزي وبروني حجزا عددا من الغرف في فندق في وادي فالبوليتشيلا المعروف في منطقة سان فيتو دي نيجرار· ولم تورد الوكالة اسم الفندق، مؤكدة انها استمدت معلوماتها من أخبار رشحت اليها· وراجت شائعات تحدثت عن قدوم ساركوزي وبروني الى فيرونا، ما أثار انفعالا في مدينة روميو وجوليات الاثنين، بحسب الوكالة· وكان قصر الاليزيه أعلن امس الاول انه ليس لديه ''أي تعليق'' على المعلومات بشأن زواج ساركوزي وبروني·

اقرأ أيضا