الاتحاد

الرياضي

«الانتخابات» تتفق على إنهاء العمل قبل 12 مارس

«الانتخابات» تتفق على إنهاء العمل قبل 12 مارس

«الانتخابات» تتفق على إنهاء العمل قبل 12 مارس

معتز الشامي (دبي)

اتفق أعضاء لجنة الانتخابات، خلال اجتماعها الأول، الذي عقدته أمس، بمقر اتحاد الكرة في دبي، بحضور أعضاء اللجنة: المستشار سالم بن بهيان العامري، ومحمد راشد الحفيتي، وحمد خميس حمد، وعبد الرحمن العامري، وعبد الرحمن محمد الشرهان، على ضرورة وضع جدول زمني محدد للعملية الانتخابية، على أن تنتهي قبل يوم 12 مارس المقبل، ليكون ذلك موعد إعلان مجلس الإدارة الجديد، الذي سيتولى إدارة دفة الكرة الإماراتية للدورة التي تنتهي يونيو 2024.
وشهد الاجتماع، محمد عبد الله هزام، الأمين العام لاتحاد الكرة، حيث تم خلال الاجتماع تسمية المستشار سالم بن بهيان العامري رئيساً للجنة، ومحمد راشد الحفيتي نائباً للرئيس، فيما شكر رئيس لجنة الانتخابات الجمعية العمومية لاتحاد الكرة، على ثقتها واختيارها لأعضاء اللجنة، وتكليفها بهذه المسؤولية المهمة، متمنياً التوفيق والسداد للجنة في الفترة القادمة.
بدوره، استعرض محمد عبد الله هزام الظاهري، الأمين العام، التعديلات القانونية التي اعتمدتها الجمعية العمومية غير العادية، في اجتماع رقم «1» 2020 على النظام الأساسي لاتحاد الكرة، ولائحة الانتخابات، والنظام الانتخابي الجديد، الذي تم اعتماده بنظام القائمة الموحدة، بدلاً من نظام الترشح الفردي، الذي كان معمولاً به في السابق، إضافةً إلى المدد الزمنية المحددة بالنظام الأساسي، فيما يتعلق بالانتخابات القادمة.
وقررت اللجنة تحديد السبت المقبل، موعداً لعقد اجتماعها الثاني، بعد الحصول على مهلة لدراسة اللوائح بعد التعديل، فضلاً عن دراسة الخيارات الخاصة بتوقيت العملية الانتخابية، وفتح باب الترشح أمام الراغبين في خوض الانتخابات، بالإضافة لإعلان موعد يوم الانتخاب الذي يتوقع ألا يزيد على يوم 12 مارس المقبل، وهو اليوم الأخير للجنة المؤقتة، برئاسة الشيخ راشد بن حميد النعيمي.
على صعيد متصل، عقدت لجنة الاستئناف على قرارات لجنة الانتخابات، اجتماعها الأول أيضاً، مساء أمس، بحضور الأعضاء: مايد محمد جمعة المراشدة، وطارق عبد الرحمن آل صالح، وسالم عبد الله سلطان الحمادي، وشهد الاجتماع محمد عبدالله بن هزام الظاهري، الأمين العام لاتحاد الكرة.
وتم تسمية مايد محمد جمعة المراشدة رئيساً للجنة، وطارق عبدالرحمن آل صالح نائباً للرئيس، وشكر رئيس لجنة الاستئناف على قرارات لجنة الانتخابات الجمعية العمومية لاتحاد الكرة، على ثقتها وتكليفها لأعضاء اللجنة، متمنياً التوفيق للجنة في الفترة القادمة.
وناقش الاجتماع، البنود المدرجة على جدول الأعمال، والخاصة بالنظام الجديد للانتخابات، الذي تم اعتماده في اجتماع الجمعية العمومية غير العادية رقم 1 لعام 2020. على الجانب الآخر، أكد المستشار سالم بن بهيان العامري، رئيس لجنة الانتخابات، على أن اللجنة ستقوم بتحديد جدول توقيتات العملية الانتخابية، ليتم الانتهاء منها في أسرع وقت ممكن، وقبل انتهاء فترة اللجنة الانتقالية، لأن اللوائح بعد تعديلات الجمعية العمومية تتيح ذلك، خاصة أن الظرف الحالي للاتحاد يعتبر ظرفاً استثنائياً، وبالتالي قد تضع اللجنة جدولاً مضغوطاً للعملية الانتخابية، وليس كما اعتادت الساحة الرياضية، بأن تكون إجراءات الترشح ومراجعة الأوراق وغيرها أطول في المدة، كما جرت العادة.
وأوضح ابن بهيان: «طلبنا مهلة لدراسة اللائحة، قبل وضع الجدول الزمني للانتخابات، لا سيما بعد التعديلات الأخيرة، لذلك كان الاجتماع الأول تعارفياً بين الأعضاء». وفيما يتعلق برأيه في نظام القوائم، الذي تم إقراره، قال: «أراه هو الأفضل لكرة الإمارات، ويجمع بين القائمة والتعيين، كما راعى توزيع أعداد الأعضاء بين أندية المحترفين والهواة».
وتابع: «هذا النظام هو الأفضل، لأنه سيفرز لنا مجلساً منسجماً، وسيتيح للرئيس اختيار أميز العناصر المطروحة من الأندية، بما يفيد في إيجاد نوع من التجانس بين الأعضاء بالتأكيد، وهذا ما كانت تحتاج له كرة الإمارات، فضلاً عن خيار آخر، يتعلق بتعيين 3 أعضاء من ذوي الاختصاص، وهو ما يعتبر إضافة أيضاً مميزة للمجلس، كما أنها تلغي تماماً عيوب نظام الانتخاب الفردي، الذي قد ينتج عنه دخول أفراد لمجلس الإدارة من دون تجانس مع بقية الأفراد الفائزين، أو قد لا يتوافقون مع أفكار رئيس مجلس الإدارة، وهي كلها سلبيات أتوقع أن تختفي بتطبيق النظام الجديد في الانتخابات المرتقبة».
وأكمل: «أتوقع مشاركة قوية من جميع الأندية، لاختيار أفضل قائمة لإدارة دفة الكرة الإماراتية، لا سيما بعد المناقشات الأخيرة للجمعية العمومية، ولبنود التعديلات الخاصة بالنظام الانتخابي، واللوائح الخاصة به».

اقرأ أيضا

العين ضمن قائمة أفضل أندية آسيا في العقد الأخير