رشا طبيلة (أبوظبي) - تستحوذ سياحة الأعمال والمؤتمرات والحوافز والمعارض على 60% من إجمالي الإيرادات في فنادق أبوظبي، بحسب عاملين في القطاع. وتوقع هؤلاء لـ «الاتحاد» على هامش أعمال «الخليج لسياحة الحوافز والأعمال والمؤتمرات»، أن تنمو الصناعة بشكل سنوي في أبوظبي، حيث شهدت أجنحتهم تنظيم عشرات الاجتماعات، سينتج عنها صفقات لاستضافة مؤتمرات واجتماعات للعام المقبل. وقال انطوان نصرالله، مدير المبيعات في فندق سانت ريجيس أبوظبي، إن سياحة المؤتمرات والحوافز والأعمال تستحوذ على نحو 60% من إجمالي الإيرادات الفندقية. وأكد أن تلك الصناعة ستنمو بشكل سنوي، لا سيما العام المقبل، حيث تم عقد نحو 40 اجتماعاً ناجحاً مع مشترين خلال المعرض لاستضافة اجتماعات ومؤتمرات العام المقبل. وقال خوان رينا، مساعد مدير إدارة المبيعات في فندق الشيراتون أبوظبي، إن سياحة الأعمال تستحوذ على 60% من الإيرادات الفندقية، في وقت تستحوذ سياحة الحوافز والمؤتمرات على نسبة 30%، متوقعاً أن ترتفع إلى 45% عام 2015. وأرجع رينا النمو في سياحة الحوافز والمؤتمرات إلى عقد نحو 50 اجتماعاً ناجحاً مع مشترين خلال المعرض لتنظيم اجتماعات ومؤتمرات في الفندق للعام المقبل. واتفق أسامة العون مدير مبيعات أول في فندق «جميرا» في أبراج الاتحاد بأبوظبي مع سابقيه بخصوص حجم سياحة الأعمال والحوافز والمؤتمرات من حيث الإيرادات الفندقية، موضحاً أن سياحة الحوافز والمؤتمرات تشكل نحو 25%، في حين تستحوذ سياحة الأعمال على نحو 40% من إجمالي الإيرادات. وأشار إلى أن الأسواق الأميركية والأوروبية تعد الأسواق الرئيسية بالنسبة لسياحة الحوافز والأعمال والمؤتمرات. وقالت عائشة بوخاري مديرة المبيعات والتسويق في فندق «دوست تاني» أبوظبي، إن سياحة الأعمال والمؤتمرات والحوافز تشكل نحو 50% من الإيرادات الفندقية، على أن ترتفع 20% العام المقبل بعد أن تم عقد اجتماعات ناجحة خلال المعرض، أسفرت عن استضافة الفندق مجموعات سياحية تضم كل واحدة من 200 إلى 300 شخص العام المقبل. وقالت إن الفندق يضم قاعات ومرافق لاستضافة سياحة الحوافز والمؤتمرات، من بينها قاعة رئيسية تتسع لأكثر من 500 شخص. وحول توافر البنية التحتية لمواكبة النمو في قطاع سياحة الأعمال، قال عمر القدوري الرئيس التنفيذي لمجموعة روتانا، إن المجموعة تضم أكثر من 200 قاعة مؤتمرات تتراوح كل منها بين 50 و3 آلاف متر مربع. وقال سايد طيون المدير الإقليمي للمبيعات والتسويق لمجموعة فنادق «إنتركونتينينتال»، إن المجموعة تضم أكثر من 6 آلاف متر مربع من قاعات لاستضافة المؤتمرات والاجتماعات، متوقعاً أن ينجم عن المعرض صفقات تؤدي إلى نمو في القطاع العام المقبل. وتضم العلامة فندق «كراون بلازا» وأجنحة «ستيبريدج» الفندقية في جزيرة ياس. وأكد أن سياحة الأعمال والحوافز والمؤتمرات نمت بنسبة 50% في فنادق المجموعة العام الماضي. وكان طيون أكد أن سياحة الأعمال والحوافز والمؤتمرات تشكل نحو 70% من الإشغال الفندقي. وتشارك أكثر من 70 جهة محلية من أبوظبي في المعرض، تتوزع على 39 جناحاً رئيسياً، وذلك تحت مظلة جناح هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة.