الاتحاد

منوعات

لم يتعرفا على ابنهما بعد عام من الغياب

فاجأ شاب أميركي، عائلته بخسارة 60 كجم من وزنه على مدى عام.

وأظهر فيديو، بث على شبكة الانترنت، والدي لوكاس إروين وهما يستقبلانه بدهشة بعد أن تعرفا عليه بصعوبة بالغة بسبب تغيير شكله.

لوكاس كان يزن 136 كجم ولم يعد الآن يزن سوى 77 كجم بعد أن أخضع نفسه لحمية غذائية.

يقول الشاب إن الأمر لم يكن بالصعوبة التي تخيلها مضيفا "95% من هذه الحمية لم تتطلب مني أي مجهود. اللهم تحديد وجباتي الغذائية بـ 1350 سعرة حرارية لليوم".

ودون أن يحرم نفسه من تناول شيء معين، يقول الشاب إنه فضل تناول السلطات والخضار المجمدة والفواكه.

ولإكمال حميته، كان الشاب يسير 8 كلم يوميا على الأقدام.

الجيد في كل هذا أن لوكاس لم يخبر والديه بالتغيير الذي حدث في حياته على مدى سنة لأنه يعيش بعيدا عنهما للدراسة في أونتاريو بكندا.

وبالفعل، كانت المفاجأة كبيرة عندما دخل لوكاس إلى منزل العائلة خلال زيارته لوالديه في أعياد الميلاد.

في الفيديو، تعبر والدة لوكاس عن إعجابها بابنها وهي تحتضنه لأول مرة بعد أن تخلص من وزنه الزائد.




اقرأ أيضا

إخلاء برج "إيفل" في باريس بعد أن تسلقه رجل