الاتحاد

دنيا

تساقط الشعر يطيح بـ«تاج الأنوثة»

فاديا المندلق (من المصدر)

فاديا المندلق (من المصدر)

(أبوظبي - الاتحاد)
تعاني سيدات مشكلة تساقط الشعر، التي تؤدي إلى الانزعاج وعدم الثقة بالنفس باعتبار الشعر تاج المرأة وعنوان أنوثتها.
وتؤكد خبيرة تصفيف الشعر فاديا المندلق أن الأسباب التي تؤدي إلى تساقط الشعر عديدة، منها ما يكون موسمياً وهو أمر طبيعي. ومنها ما يكون ناجماً عن التعب والإرهاق وهو الأكثر شيوعاً، لافتة إلى أنه يتعلق بأسباب داخلية نابعة من الجسم نفسه، أو بتأثير خارجي كاستخدام صبغة ذات نوعية رديئة.
وتؤكد أن دراسات أثبتت أهمية النظام الغذائي في التأثير على صحة الشعر ونموه، موضحة أن «التغذية السيئة ونقص الفيتامينات يسببان تساقط الشعر».
وتقول المندلق :«يجب الانتباه لنوعية الأطعمة التي تتناولها المرأة، إذ أن الشعر يحتاج بشكل عام إلى فيتامين أ، وب، وب 6، وب12، وج وهي موجودة بكثرة في الخضراوات والفاكهة الطازجة»، لافتة إلى أن الحمية الغذائية غير الصحية والتي تقود إلى وجبات غذائية غير كاملة، تؤثر بشكل غير مباشر على صحة الشعر. حيث يمكن للمستويات المنخفضة من الحديد في الجسم أن تتسبب بتساقط الشعر.
وتؤكد أنه لا يمكن تجاهل تأثير التغير السريع في الهرمونات، الذي يحدث غالباً خلال الحمل والولادة.
وحول طرق معالجة هذه المشكلة، تقول إنه يجب التأكد من سببها أولا والعمل على معالجته، كتناول الفيتامينات من خلال غذاء متوازن، ومكملات غذائية، ومراجعة الطبيب للتأكد من سلامة الصحة. إلى جانب اتباع الخطوات التالية، التي يمكنها الإسهام في تحسين حال الشعر:
• مراعاة قص أطراف الشعر كل 8 أسابيع كحد أقصى.
• استعمال شامبو خاص ضد التساقط.
• استعمال «أمبولات» مغذية للشعر ثلاث مرات بالأسبوع لمدة شهرين على الأقل.
• الحرص على تصفيف وتنظيف الشعر يومياً وباستمرار.
• عدم شد الشعر للخلف بقوة.
• تجنب التوتر والقلق ما أمكن وممارسة أنشطة مثل المساجات.
• عدم المبالغة في صبغ الشعر وترك مدة زمنية كافية بين كل مرة وأخرى.
• الحرص على استخدام نوعيات جيدة من صبغة الشعر.

اقرأ أيضا