الاتحاد

الإمارات

«فاطمة بنت مبارك للتطوع» يطلق مبادرة لتطوير مهارات الإماراتيات

مشاركات في إحدى ورش العمل لتطوير مهارات المرأة ( من المصدر)

مشاركات في إحدى ورش العمل لتطوير مهارات المرأة ( من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

أطلق برنامج فاطمة بنت مبارك للتطوع «مبادرة وطنية لتطوير مهارات المرأة الإماراتية في المجالات الطبية المجتمعية والإنسانية» بهدف استقطاب الكوادر الطبية وتدريبها وتأهيلها كقياديين لتتمكن من خدمة المجتمع محلياً والإنسانية عالمياً تحت شعار«كلنا أمنا فاطمة».
وتأتي هذه المبادرة انطلاقاً من توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» بان يكون عام 2018 عام زايد، وذلك في مبادرة تعد الأولى من نوعها ومشتركة مع «مبادرة زايد العطاء» والاتحاد النسائي العام وأكاديمية زايد للعمل الإنساني في نموذج مميز للشراكة المجتمعية المستدامة بين المؤسسات الحكومية والخاصة غير الربحية.
وقالت نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام، إن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية تحرص على تبني المبادرات الهادفة إلى تطوير مهارات المرأة الإماراتية وبالأخص في المجالات الصحية من خلال برامج معتمدة أعدت وفق أفضل المعايير العالمية وبالشراكة مع أبرز الجامعات الدولية لرفع مستوى الكوادر الوطنية وكفاءتها العلمية والعملية وتمكينها من خدمة المجتمع محلياً والإنسانية عالمياً.
وذكرت أن القيادة الرشيدة في الدولة رعت المرأة الإماراتية، ووفرت لها كل سبل النجاح وجسدت فيها قيم العطاء التي رسمها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في دعم المرأة وتمكينها من جميع فرص العلم والعمل حتى نجحت ووصلت إلى أعلى المراتب العلمية والعملية وساهمت بشكل فعال في العمل الإنساني العالمي الميداني.
وشددت نورة السويدي على أهمية البرنامج في إكساب الكوادر الوطنية الأسس العلمية والخبرات العالمية بما يحافظ على كفاءة المؤسسات الإماراتية العاملة في المجال الطبي و الإنساني والتنموي وفقاً لأعلى المعايير العالمية وأكدت التزام برنامج فاطمة للتطوع بتوفير ضمانات نجاح المبادرة في إعداد القادة في المجال الطبي المجتمعي والإنساني وفقاً للمعايير العالمية المعتمدة من خلال دعم المواد النظرية بورش العمل التدريبية والتطبيقية.
وقالت إن مبادرة تطوير مهارات المرأة الإماراتية في المجالات الطبية المجتمعية والإنسانية تتضمن جلسات حوارية وعلمية وورش تدريبية معتمدة وتدريب عملي ميداني محلياً وعالمياً.
وأشارت إلى أنه تم تشكيل فريق عمل لاختيار الكفاءات المتميزة في مبادرة تطوير مهارات المرأة الإماراتية لتتولي قيادة المشاريع التطوعية والإنسانية لبرنامج فاطمة بنت مبارك للتطوع والمنتشرة في مختلف دول العالم، والتي ستساهم بشكل فعال في الخدمة المجتمعية في المجالات الصحية والتعليمية، محلياً وعالمياً، انسجاماً مع نهج مسيرة العطاء في العمل الإنساني التطوعي.
من جانبه أكد الدكتور عادل الشامري الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء، أن مبادرة تطوير مهارات المرأة الإماراتية في المجالات الطبية تهدف إلى استقطاب أفضل الكوادر الوطنية وبناء قدراتها و تنمية روح القيادة الشبابية وإكساب المرأة الشابة مهارات إدارية ومهنية وتخصصية وميدانية في مجال طب المجتمع والطب الميداني الإنساني.
وقال إن المبادرة تهدف أيضاً إلى ترسيخ ثقافة العمل الإنساني وتأهيل كوادر وطنية كقياديين على مستوى عال من المهارات في المجالات الطبية والإنسانية من خلال برامج تدريبية تخصصية.

اقرأ أيضا

نورة الكعبي: قيم زايد في العمل الإنساني نبراس وعلامات فارقة يحتذى بها