الأحد 22 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
هاني شاكر: ما نراه نصب واحتيال
هاني شاكر: ما نراه نصب واحتيال
22 أغسطس 2005

بيروت ـ ريميال نعمة:
بكلمتين ··· همس المطرب هاني شاكر للجمهور العريض الذي احتشد بالآلاف على مسرح جرش، فلم يتردد الجمهور إذ رد عليه 'قربّ لي' مؤكداً ان ما بينهما 'حكاية عمر'،وأغنيات وانه ··· 'لو بتحب حقيقي صحيح؟' لصُنت العهد ··· وحفظت الود!!·
هو هكذا ثائر 'أحياناً' ، وغاضب 'أحياناً أخرى'،ولكنه 'عاشق ومخلص' ورومانسي 'احياناً' كثيرة ،و'أحياناً' الاغنية التي أعادها أكثر من مرة بناء على طلب الجمهور - الساهر - كما وصفه هاني شاكر كانت مقدمة لسؤال طويل عشية أمسية أردنية مثمرة في الفندق الذي أقام فيه مطرب الحب والرومانسية والزمن الجميل·
؟ تفاجئنا 'أحياناً' بثورة على السائد في الغناء فتعتكف وتهدد بالاعتزال و'أحياناً' أراك مشرقاً ومبتسماً كحالك اليوم؟
؟؟ يرد هاني شاكر بظرف: ربما أكون مصاباً بالانفصام ··· آه ··· أو ان الاغنية التي أحبها الكثيرون هي اسقاط حقيقي لحالي وحال الكثيرين مثلي ولكنها بالطبع ليست حال الوسط الفني الذي لا يعاني 'احياناً' بل غالباً من الانحطاط والطفيليات التي تغزو كل زوايا الفن من الموسيقى الى الغناء والشعر، والمسرح والسياسة والصحافة وكل مرافق الحياة ··· 'أحياناً' هي ترجمة فعلية وحقيقية لما أعيشه من مشاعر متضاربة·
؟ ولكن مسألة الاعتزال لم تكن شعوراً عابراً فقد أعلنت صراحة رغبتك الجدية بذلك وجمعت عدداً من الصحفيين و···؟
؟؟ يقاطعني هاني شاكر قائلاً: تقصدين اتصل بي بعض الصحفيين للوقوف على رأيي في هذا الموضوع··· وكنت حقيقة وبعد خلاف مع شركة الانتاج التي أتعامل معها،والاستخفاف بتاريخي وأهميتي وقيمتي كفنان، قد قلت :'علي وعلى أعدائي بقى' وبلاش وجع الدماغ ده، فن ايه وبتاع ايه، تلك كانت مشاعري بالضبط ولكن···
؟ وأقاطعه هذه المرة: 'ولكن ··· ماذا حصل؟؟ البعض وصف ما قمت به بمسألة تخويفية الهدف منها لفت النظر وجذب الانتباه؟
؟؟ ينفعل هاني شاكر ويقول: 'مع احترامي لكلامك، لكن هذا الكلام مدسوس ورخيص، ومن قال ذلك انما يحط من قيمتي كفنان شاعر وحساس ان ما يحصل لا يتوافق مع اهمية وعظمة تلك الكلمة المسماة 'فن' اسمحي لي أقول لك ان هؤلاء لم يعرفوا ابداً القيمة الحقيقية للكرامة الانسانية والشعور بالالتزام·
؟ حسناً ···أود الاطمئنان هل أنت اليوم سعيد؟
؟؟ سعيد ··· فرحان ··· ومبسوط 'زي ما بتقولوا' وضحكتي كبيرة ، ألم تشاهدي حجم الجمهور الذي حضر حفلتي في جرش خلال المشاركة في المهرجان؟؟؟ومدى سعادة الجمهور وترديدهم لاغنياتي، ومطالبتهم بالمزيد؟ هذه الاجواء هي التي تعيدني الى زمن الفن الجميل والجمهور الرائع السميع المحترم، وهي التي تعطيني الحافز على مزيد من العطاء·
؟ أشعربأنك ما زلت تعيش الماضي الجميل بكل جوانبه ، ألم تنتبه ان ثمة أصواتاً جديدة ، أسلوب مختلف في الغناء، جيل لديه جمهور و···؟
؟؟ هذا ليس جمهوراً بل مجموعة مصفقين· يسعدني ان يكون هناك جيل جديد وأصوات جديدة وأن تمتلئ الساحة الفنية وتزدحم بالاصوات، انما ان ينتمي ايضاً كل هؤلاء الى ذلك الزمن الجميل الذي عاصرته وعايشته وعشته بكل سيئاته وحسناته وان يحترموا الجمهور ليستطيعوا تقديم الافضل له· ثم عن أي جيل تتحدثين جيل الهز والرقص و'الشخلعة' المسماة فناً، أم عن تلك الفضائيات التي تقدم السم في الدسم - كما يقولون - هذا ليس فناً انه تجارة·
؟ ألا تخاف ان يصفك البعض بالرجعي والمتخلف عن الركب الحالي؟
؟؟ وأنا كذلك ··· لست في سرب هؤلاء ولن أكون ابداً، وقد أثبتت الأيام حسن اختياراتي وقراراتي الصائبة وأكبر رد على هذا هو هذا الجمهور الذي تخطى الخمسة آلاف والذي حضرني في جرش مؤخراً، وغالبيتهم من الشبان والشابات الذين تقارب أعمارهم ممن تتحدثين عنهم·
؟ ألا تظنهم يصفقون لك ولهم في نفس الوقت، وان لدى جمهور هذه الايام ازدواجية وانفصاما من نوع آخر؟
؟؟ الجميع عايز 'يفرح ويهيص ويفرفش' من منا لا يحب الجمال ؟ انه حال الدنيا ، ولكن المصيبة انهم يسمون أنفسهم فنانين ويتباهون بعبارة جمهوري العزيز ··· 'يا جماعة هذا ليس فناً'!! بل نصب واحتيال ،أهلاً بكل الأصوات الجميلة والقديرة وكفى افتراءً على الفن وتجنياً على أهله·
؟ قد هتف الجمهور الأردني 'أبو شريف'؟
؟؟ شفت محبة الناس عاملة ازاي؟! الحمدلله ··· هم حريصون على معرفة أدت التفاصيل في حياة من يحبون، خصوصاً ان شريف شاب 'زي القمر' وربما ينافسني مستقبلاً من يدري؟! خصوصاً ان الجمهور طالب به،يعود هاني الى جديته قائلاً : العائلة هي الحصانة الأهم بالنسبة للفنان،ويجب على كل فنان ان يبحث عن الدفء والأمان في كنف عائلة متكاملة ومتحابة، فهذا الأمر يجعل عطاءه أفضل·
؟ ألا ينافس حب العائلة حب الفن؟
؟؟ على العكس تماماً، فهو يعطيه دافعاً أكبر على النجاح والتألق، ويؤمن له أجواءً مثالية، ربما يحصل هذا على حساب البيت والتقصير تجاه العائلة ،ولكنه يعطي للحياة معنى افضل، فأجمل ما في الحياة هو التضحية لأجل سعادة ونجاح الآخر·
؟ حسناً ومن ينافس الاثنين في قلبك؟
؟؟ اذا كنت تقصدين امرأة ما، فهذا مستحيل وغير وارد· اما اذا كنت تقصدين على سبيل الهواية فأقول لك سريعاً 'الكورة' هي المنافسة الحقيقية ' لنهلة ' انني أعشق كرة القدم، وأواظب على التمارين في أحد ملاعب مصر الجديدة ،وأشكّل مع عدد من زملائي الفنانين فريقاً من اللاعبين·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©