الاتحاد

دنيا

التمارين تتفوق على الفيتامينات في منع الجلطات الدماغية

أشارت جمعية طب الأعصاب الألمانية، ومقرها برلين، إلى أن التمرينات الرياضية والوجبة المتوازنة هما أفضل الاحتياطات ضد الجلطات الدماغية· وفي إشارة إلى دراسة أميركية حديثة توضح أن الفيتامينات غير مؤثرة في تقليل خطورة الجلطات أو الأزمات القلبية· وقالت إن توصياتها تطبق على الأشخاص الذين لم يحدث لهم أي جلطة دماغية وأيضا الذين يعانون بالفعل من ضعف في تدفق الدم للدماغ· وقالت إن إدخال مزيد من التمارين في روتين الحياة اليومية للشخص أمر سهل وذلك باستخدام الدرج (السلالم) بدلا من المصعد· كما أشارت الجمعية إلى أن الأشخاص يمكن أن يتجنبوا ارتفاع مستوى الكولسترول والسكر في الدم ومن ثم تقليل مخاطر حدوث أي جلطة من خلال تناول السمك والخضروات كثيرا·

المكاتب المفتوحة تزيد التوتر في بيئة العمل

سيدني (د ب أ) - يميل أصحاب المكاتب الجميلة إلى حب الذهاب إلى العمل بينما الذين تتلاصق أكتافهم مع عدد كبير من الزملاء في مكان عمل مفتوح غالبا ما يكونون أقل شغفا في الجلوس إلى مكاتبهم· ويعتقد باحثون أستراليون أنهم يعرفون السبب: فالعمل في مكان مفتوح يكون أكثر توترا من العمل محاطا بأربعة جدران· وقال الباحث فينيش أومن في جامعة كوينزلاند بعد دراسة مجموعة كبيرة من الأبحاث حول الموضوع:''إن الدليل الذي وجدناه يعد صادما تماما''· وقال:''في 90% من نتائج البحث فإن نتيجة العمل في مكتب مفتوح ينظر إليها على أنها سلبية حيث أن المكاتب المفتوحة تسبب ارتفاع مستويات التوتر والصراع، وارتفاع ضغط الدم، وزيادة عدد العاملين''· ويبدو أن ضجيج أصوات الحديث في الهواتف وأصوات الكمبيوتر هي المسؤولة إلى جانب فقدان الخصوصية وتزايد فرص التشاحن مع الزملاء· وقال أومن:''توصل البحث إلى أن التصميم التقليدي هو الأفضل وهو المكاتب الصغيرة الخاصة المغلقة''· وأضاف:''المشكلة هي أن أصحاب العمل يتطلعون دائما إلى سبل تخفيض التكاليف واستخدام تصميمات مفتوحة يمكن أن توفر 20% من تكلفة البناء''·

باريس هيلتون تختبر وفاء صديقاتها أثناء التسوق

لندن (د ب أ)- كشفت فتاة المجتمع الأميركية الشهيرة باريس هيلتون عن طريقتها الخاصة في معرفة ما إذا كانت صديقاتها يحبونها لشخصها أم لشهرتها فقط· وقالت وريثة سلسلة فنادق هيلتون المدللة (27 سنة)، في تصريحات لمجلة ''فابلوس'' البريطانية:''إنني أجري اختبارا رائعا لمعرفة ما إذا كانت فتاة ما صديقة حقيقية لي أم لا''· وأضافت الشقراء:''عندما نذهب للتسوق فإنني انتقي قطعتين من الملابس إحداهما تبدو مثيرة والأخرى رديئة، وحينما تقول صديقتي إن القطعة الرديئة تبدو جميلة أعلم أنها ليست صديقة جيدة''· وعلقت المجلة أن هذا الاختبار يعني أن النساء اللاتي يختلف ذوقهن في الأزياء عن ذوق فتاة المجتمع المعروفة يخرجن تلقائيا من محيط هيلتون

اقرأ أيضا