أبوظبي (الاتحاد)- أضافت الأسهم المحلية في بداية تعاملاتها للأسبوع الحالي أمس، مكاسب جديدة بقيمة 3,5 مليار درهم، مع توسيع الاستثمار الأجنبي مشترياته من الأسهم العقارية ضمن سعيه لبناء مراكز جديدة قبل إعلان نتائج الربع الأول، وتفعيل انضمام أسواق الإمارات إلى مؤشر مورجان ستانلي في مايو المقبل. وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 0,48%، محصلة ارتفاع سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0,22% وسوق دبي المالي بنسبة 1%. وقال وائل أبومحيسن مدير عام شركة الأنصاري للأوراق المالية، إن الجلسات المتبقية من الشهر الحالي وحتى موعد إعلان الشركات عن نتائج الربع الأول بدءاً من مطلع شر أبريل المقبل ستشهد عمليات شراء قوية على أسهم منتقاة يتوقع أن تحقق شركاتها نتائج أفضل خلال الربع الأول، فضلاً عن عمليات دخول يتم رصدها منذ الأسبوع الماضي لمحافظ استثمار مؤسساتية أجنبية ومحلية قبل تفعيل قرار انضمام أسواق الإمارات إلى مؤشر مورجان ستانلي. وأضاف أن الشركات التي يتوقع أن تدخل على المؤشر الدولي ستكون هدف محافظ الاستثمار الأجنبية بعمليات شراء قوية، ولهذا السبب يتوقع أن تشهد أسعارها ارتفاعات جيدة خلال الفترة المقبلة. وأغلق مؤشر سوق الإمارات المالي عند مستوى 4999.97 نقطة، وارتفعت القيمة السوقية لتصل إلى 750.55 مليار درهم، وبلغت قيمة التداولات نحو ملياري درهم من تداول 890 ألف سهم و قد تم تداول ما يقارب 0.89 مليار سهم من خلال 10740 صفقة وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 68 شركة من أصل 120 شركة مدرجة في الأسواق المالية، وحققت أسعار أسهم 34 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 22 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. جاء سهم «مصرف السلام - البحرين» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 335.19 مليون درهم موزعة على 150.4 مليون سهم من خلال 1341 صفقة. وجاء سهم «شركة أرابتك القابضة» في المركز الثاني بتداولات قيمتها 240.67 مليون درهم موزعة على 42.63 مليون سهم من خلال 846 صفقة. وحقق سهم «شركة دبي الوطنية للتأمين» أكبر نسبة ارتفاع سعري بنحو 11,3% إلى مستوى 2.95 درهم من خلال تداول 2000 سهم بقيمة 5900 درهم. و جاء في المركز الثاني سهم «الوطنية للتكافل» بنسبة 8% إلى 1,35 درهم من خلال تداول 34.35 ألف سهم بقيمة 44.04 ألف درهم. وسجل سهم «دار التمويل » أكبر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 3.83 درهم مسجلا خسارة بنسبة8.81% من خلال تداول 18.29 ألف سهم بقيمة 70.04 ألف درهم، تلاه سهم «البنك العربي المتحد» بنسبة 5.77% ليغلق على مستوى 8 دراهم من خلال تداول 618 سهماً بقيمة 4944 درهماً. ومنذ بداية العام بلغت نسبة الارتفاع في مؤشر سوق الإمارات المالي 15.91% وبلغ إجمالي قيمة التداول 149.43 مليار درهم، وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعاً سعرياً 73 شركة من أصل 120 شركة، وعدد الشركات المتراجعة 30 شركة ويتصدر مؤشر قطاع «الاستثمار والخدمات المالية» المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى وارتفع عن نهاية العام الماضي بنسبة 39.9% ليستقر على مستوى 7433.83 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «العقار» 34% ليستقر على مستوى 7087.94 نقطة، ومؤشر قطاع «الصناعة» 27.6% ليستقر على مستوى 1416.94 نقطة. وارتفع مؤشر قطاع «البنوك» عن نهاية العام الماضي بنسبة 16.9% ليستقر على مستوى 3404.94 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الخدمات » 13,4% ليستقر على مستوى 1697.80 نقطة، ومؤشر قطاع «التأمين» 5.93% ليستقر على مستوى 1691.82 نقطة. وحقق مؤشر قطاع «النقل» ارتفاعاً عن نهاية العام الماضي 0.67% ليستقر على مستوى 3678.14 نقطة، في حين انخفض مؤشر قطاع «الاتصالات » عن نهاية العام الماضي 2,1% ليستقر على مستوى 2359.97 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية» 4.4 % ليستقر على مستوى 1416.71 نقطة، ومؤشر قطاع «الطاقة» 6.8 % ليستقر على مستوى 158.625 نقطة.